“الهلال الاحمر الكويتي” تواصل توزيع مساعداتها الغذائية في غزة


اعلنت جمعية الهلال الاحمر الكويتي مواصلة توزيع المساعدات الغذائية والصحية على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة الذي يعاني من شح المواد الاساسية نتيجة العدوان الاسرائيلي على القطاع.

وقال نائب رئيس مجلس الادارة في الجمعية أنور الحساوي في تصريح صحافي اليوم ان الجمعية مستمرة في توزيع المساعدات التي شملت ثلاثة آلاف اسرة في قطاع غزة تضمنت مواد غذائية وبطانيات وفرشا مضيفا ان المناطق شملت دير البلح وخان يونس والشيخ رضوان وبيت حانون والمغراقة وجباليا والبريج.

واضاف ان توزيع المساعدات يستهدف التخفيف عن أهالي قطاع غزة في ضوء الاوضاع الانسانية الصعبة التي يعيشها المواطنون هناك بعد العدوان الإسرائيلي الذي تسبب في تشريد عد كبير من سكان القطاع ونزوحهم الى مراكز الإيواء والمدارس.

وذكر ان النزوح الكبير للمواطنين خارج بيوتهم يتطلب جهدا إضافيا من المنظمات الإنسانية العاملة في قطاع غزة لتوفير الحد الأدنى من متطلبات الحياة الإنسانية من غذاء واغطية وأدوية مبينا ان الهلال الاحمر الكويتي تنسق مع (مؤسسة التعاون) هناك لإيصال المساعدات الغذائيه والصحية والفرش والبطانيات.
وأوضح أنه رغم الأحداث والصعوبات ولاسيما في توصيل المساعدات لسكان غزة فقد استطاعت الجمعية توزيع الحصص الغذائية على المتضررين مضيفا ان الجمعية ستواصل جهودها لتقديم المساعدات الانسانية الضرورية لسكان القطاع.

واشار الى توجيهات سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بتقديم دعم عاجل ومساعدات إغاثية لسكان قطاع غزة مبينا ان ذلك يؤكد النهج الذي تتبعه جمعية الهلال الأحمر الكويتي المتمثل في سرعة التحرك والاستجابة للحاجات الإنسانية لاسيما للنساء والأطفال وكبار السن الذين يعدون أكثر الفئات تضررا من الكوارث والأزمات.
وشدد الحساوي على حرص الكويت على المشاركة في التخفيف من معاناة الاشقاء في غزة من خلال توزيع هذه الحزم من المساعدات الأساسية الطارئة معتبرا ذلك دليلا على التزام الهلال الاحمر الكويتي بالعمل الإنساني الدولي في سرعة الاستجابة للتخفيف على المتضررين.

وأكد تجنيد الجمعية لكامل طاقاتها ووضع كل إمكاناتها لتلبية احتياجات أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والتخفيف من معاناتهم ودعم صمودهم في مواجهة العدوان الإسرائيلي المستمر بكل السبل والوسائل الممكنة وبذل كل الجهود مع كل المنظمات الانسانية.
أضف تعليقك

تعليقات  0