علماء: نيويورك وشنغهاي ولشبونة ستغرق نهاية القرن الحالي


حسب رأي العلماء، فإن استمرار ارتفاع حرارة الأرض الذي يسبب ذوبان جليد المنطقة القطبية الجنوبية، قد يتسبب بغرق العديد من المدن الكبيرة في العالم.
يطرح العلماء خيارات جديدة بين فترة وأخرى عن قرب نهاية العالم. ويؤكد الخبراء، على ان كبريات المدن في العالم ستغرق تحت الماء بنهاية القرن الحالي، بسبب ذوبان الثلوج وجليد المنطقة القطبية الجنوبية.

ويقول العلماء، ان المدن الكبيرة الواقعة على سواحل البحار والمحيطات مهددة بالغرق بسبب استمرار ارتفاع درجات الحرارة في العالم.
ويؤكد الخبراء على أنه ومع استمرار انبعاث غازات الاحتباس الحراري بنفس المستوى الحالي فإن مستوى المياه في المحيطات العالمية سيرتفع بمقدار 37 – 40 سم. أي أن مدنا مثل شنغهاي الصينية ونيويورك الأمريكية ستغرق، وبعد 100 سنة تختفي تماما، ومعها العديد من المدن.
أضف تعليقك

تعليقات  0