7 أمـور لا تفـعلها أبداً وأنت غـاضـبة؟!


كثير من الناس الأذكياء يعتقدون أن الغضب ليس أكثر من مجرد ضعف. والشعور بالغضب يمكن أن يؤثّر على العقل ويجعل الشخص يتخذ قرارات خاطئة وربما خطيرة. من المهم أن يكون الشخص صبوراً عند الغضب من أجل تجنب الحزن والأسى في المستقبل.

ولقد ثبت علمياً أن الشعور بالغضب يمكن أن يلحق ضرراً بالغاً بالصحة العقلية والبدنية الخاص بالشخص، لأنها تنتج نفس الآثار النفسية والفسيولوجية والإجهاد.

كما يدمر الغضب الكثير من العلاقات الاجتماعية والشخصية والمهنية.

اليوم نقدم لكَ 7 أشياء يجب أن لا تفعلها وأنت غاضب:

1- نشر حالة الغضب على مواقع التواصل الإجتماعي
كثير من الناس يميلون إلى استخدام مواقع التواصل الإجتماعيمن أجل التنفيس وبث المعلومات والأفكار خاصة الغاضبة لجماهير كبيرة من الناس.

هذا التصرف لا يعتبر قراراً حكيماً وخاصة البوح للعالم كله عن كيفية الشعور، حيث سيتلقى التقييم السلبي في المجتمع.

2- إتخاذ القرارات
إذا كنت تريد أن تأخذ القرار الصحيح، وتفضل التركيز على الوضع وتزن كل المزايا والعيوب، من المستحسن أن تفعل أشياء عندما كنت هادئاً.

إذا كنت تريد إتخاذ قرار تحت ضغط الغضب أو المشاعر السلبية الأخرى، فسوف تندم وتراها من الأمور المجنونة والحمقى في وقت لاحق.

3- الغضب يجعل الشخص يسيء معاملة الآخرين

إذا كنت غاضباً غالباً ما تأخذ بهذه الطريقة التعامل مع الآخرين، لذلك يجب فعل شيء للسيطرة على المشاعر، إذا كنت لا تريد حرق الجسور ويسيء الناس فهمك.

يمكن استخدام تقنيات التنفس المختلفة، مما يساعد على الحد من التوتر والقضاء على شعور الغضب، وإذا كان يوجد أي شيء يساعد على التخفيف منه، ثم حاول الابتعاد والهدوء.

4- قيادة السيارة
يجب الإبتعاد عن قيادة السيارة في حال الشعور بالغضب، حيث تبين البحوث أن الناس الغاضبين مستعدون للهجوم والقيادة بعدوانية على الطرقات.

5- التحدث مع الجميع
من الطبيعي أن تتحدث عن مشاكلك والصراعات الداخلية، ولكن لا يجب تقاسمها مع الناس دائماً، لأن الآخرين يمكن أن يسيئوا فهمك وتبدأ النميمة عنك وعن حياتك.

6-العودة إلى العادات السيئة
يمكن للغضب أن يكسر أو يتلف قوة الإرادة، فالعودة للتدخين أو شرب الكحول من العادات التي يمكن أن يعود إليها الشخص من جديد.

لذلك، يجب إيجاد طرق أكثر فائدة وأكثر صحة للتعامل مع هذا الشعور الرهيب. وقد ثبت أن ممارسة الرياضة البدنية يمكنها درء الغضب والمشاعر السيئة الأخرى.

7- خلق صداقات إجتماعية
من الأفضل الحفاظ على مسافة معينة مع الناس حتى ينحصر الغضب، كي لا ينفر الناس من حولك منك.

فالناس الذين يعانون من أقل نسبة غضب وكراهية هم أكثر نجاحاً وشعبية اجتماعياً، لأن الناس يحبون أولئك الذين لديهم ابتسامة صريحة وتنبعث منها الطاقة ممتعة.
أضف تعليقك

تعليقات  0