برمجية خبيثة تُعطّل هواتف أندرويد مالم يتم دفع “فدية”


تحدّث تقرير أخير عن انتشار برمجية خبيثة لهواتف أندرويد تقوم بإقفال الهاتف ومنع المُستخدم من استخدامه، ما لم يقم بدفع مبلغ يصل إلى بضعة مئات من الدولارات للقراصنة من مطوّري البرمجية الخبيثة.

وبحسب التقرير فقد ظهرت البرمجية الخبيثة في هواتف مئات الآلاف من المستخدمين، حيث يظهر للمُستخدم على شاشة هاتفه رسالة مُخادعة تزعم أنها من مكتب التحقيقات الفيدرالي أو من شركات الأمن الرقمي وتتهم المُستخدم باستعمال هاتفه بشكل غير قانوني عبر إرسال رسائل مزعجة أو الوصول إلى محتوى ممنوع، وتطلب منه دفع غرامة مالية كي يتمكن من استخدام هاتفه مرة أخرى.

وبحسب شركة “لوك آوت” المتخصصة بأدوات حماية الهواتف الذكية، فقد أصابت البرمجية بشكل ناجح ما يصل إلى 900 ألف هاتف أندرويد خلال الثلاثين يومًا الماضية. وقالت الشركة بأن البرمجية الخبيثة تُدعى ScarePackage وهي أكبر هجمة من هذا النوع تتعرض لها أجهزة في الولايات المتحدة بحسب الشركة.

كما تحدث التقرير كذلك عن برمجيات أخرى شبيهة هي ColdBrother و Sypeng لا تقوم فقط بإقفال هاتف المستخدم، بل كذلك بالتقاط صورة من كاميرا الهاتف، بالإضافة إلى الإجابة على المكالمات الهاتفية وفصلها والبحث عن التطبيقات المصرفية في الهاتف.

ونصحت شركة “لوك آوت” مُستخدمي أندرويد بعدم الخوف من هذه البرمجية الخبيثة، وقالت أنه يكفي بأن يكون المُستخدم حذرًا بالنسبة للروابط التي يضغط عليها، كما نبّهت إلى عدم القيام بتحميل التطبيقات من مصادر خارجية غير موثوقة.
أضف تعليقك

تعليقات  0