عباس ومشعل يطلبان من الأمم المتحدة سقف زمني لإنهاء الاحتلال


أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل الجمعة عزمهما على الطلب من الأمم المتحدة إصدار قرار "يحدد سقفا زمنيا لإنهاء الاحتلال".

ونقلت وكالة الأنباء القطرية انه تم الاتفاق خلال اللقاء الذي جمع عباس ومشعل مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الجمعة على "التحرك للحصول على قرار أممي لتحديد سقف زمني لإنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطين المستقلة وفق حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".

وأضافت الوكالة انه "تم خلال الاجتماع مناقشة الأوضاع في قطاع غزة، خاصة مع تواصل العدوان الإسرائيلي وأهمية التحرك على كافة المستويات لإنهائه ورفع الحصار عن القطاع وتحقيق كافة مطالب الشعب الفلسطيني".

كما "أكد الجانبان خلال الاجتماع على أن حكومة الوحدة الوطنية هي ممثل لكافة الشعب الفلسطيني وراعية مصالحه". وهذا الاجتماع هو الثاني خلال 24 ساعة بين أمير قطر وعباس ومشعل. وكان مصدر فلسطيني قال: الاجتماع كان "متابعة" للاجتماع الذي عقد الخميس واستمر ثلاث ساعات في قصر أمير قطر. وغادر عباس اثر هذا الاجتماع إلى القاهرة حيث من المقرر أن يلتقي السبت الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وتتواصل الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة حيث قتل الجمعة أربعة فلسطينيين في حين تسبب القصف الفلسطيني في مقتل طفل إسرائيلي في جنوب إسرائيل. وبعد وصول محادثات القاهرة غير المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين إلى الحائط المسدود تعد بريطانيا وفرنسا وألمانيا مشروع قرار لتقديمه إلى مجلس الأمن يدعو إلى وقف دائم لإطلاق النار وفتح المعابر لفك الحصار عن قطاع غزة مقابل رقابة على هذه المعابر.
أضف تعليقك

تعليقات  0