رجال مباحث الشويخ يضبطون خموراً بقيمة مليون دينار مخبأة في مخزن أغذية بسوق الجملة وصاحبه من غير محددي الجنسية


لم يجد تاجر خمور بدون وشركاه مكانا أفضل لتخزين بضاعتهم من الخمور المستوردة سوى مخزن للأغذية في سوق الجملة في الشويخ، والمخزن الذي تمكن من كشفه رجال مباحث الشويخ كان يحوي نحو 10 آلاف زجاجة خمر مستوردة تقدر قيمتها السوقية بأكثر من مليون دينار.

ووفق مصدر أمني فان معلومات وردت إلى مدير مباحث العاصمة بالوكالة العقيد خالد خميس ومساعده المقدم فواز خريبط عن نشاط مشبوه لمروج خمور بدون يتخذ من مخزن معدات للمواد الغذائية وكرا لإخفاء الخمور التي يقوم بترويجها وحددت المعلومات الصادرة مقر المخزن دون ان تحدد موقعه، وعليه قام كل العقيد خالد خميس بإيصال المعلومة إلى رجال مباحث مخفر الشويخ، للتحقق من مدى صحة المعلومة.

وقال المصدر ان ضابط مخفر الشويخ الرائد فواز الدويهيس تسلم مهمة التحري وقام بتشكيل فرقة مكونة من النقيبين عبدالله الديين والنقيب فواز الصباح، وبدأت مهمة عمل الفرقة بإشراف الدويهيس بالتحري عن نشاط المروج ورصد تحركاته حتى تمكنوا من الوصول إلى المخزن وتحديد حركة المروج، وعليه قام رجال مباحث الشويخ باستصدار إذن نيابي خاص بمداهمة المخزن.

وأضاف المصدر ان رجال المباحث قاموا بمداهمة المخزن والقبض على أحد الأشخاص والمروج وكانت الصدمة ان المخزن الذي يمتد على مساحة أكثر من 1000 متر مربع يحوي كمية هائلة من الخمور المستوردة قدر عددها وفق المعاينة الأولية بأكثر من 10 آلاف زجاجة خمر تقدر قيمتها بنحو مليون دينار كويتي، كما رصد رجال المباحث وخلال المداهمة سيارة نقل معبأة بالخمور التي كانت في طريقها إلى الدخول إلى المخزن.

ومضى المصدر بالقول ان رجال المباحث قدموا تقريرا كاملا بالواقعة وجار التحقيق مع الأشخاص العاملين في المخزن وجار التحقق من هوية الأشخاص الذين قاموا بتأجيره لمعرفة كامل تفاصيل تحويل مخزن أغذية إلى مخزن خمور.
أضف تعليقك

تعليقات  0