قطار كويتي!



• هذه الأيام من النادر ما تصبح الصبح على خبر جميل أو طريف. فكل شيء «مولع»!

على الصحف: وزارة المواصلات تعلن عن خبر طريف وعجيب واينشتايني..!: السكة الحديدية الكويتية جاهزة 2018.

* لنا شوية ملاحظات أتمنى ان تتسع لها عقولكم يا أصحاب القطار.. والسادة القراء.


1 - القطار الإماراتي (مترو دبي) استغرق 4 سنوات والناس يستفيدون منه الآن. وفي الكويت المخرجون المسؤولون عن العمل كمخرجي أفلام هندية، فالتاريخ يذكر نضال المشاريع التنموية على أرضنا، حتى كاد المريب يقول هذا الموجود..! وبالأخير انتحار التنمية على أيدي «المخامط».

2 - المشروع يحتاج إلى مصممين وشركات لها باع وقاع و«راع» ينفذون، وإللي عندنا أغلبهم من حرمنتهم يخلون الشعب والمشروع يقولون بالأخير «زاع» و«واع».. والشاهد جحور بيوت الحكومة التي تخفف من عذاب القبر وعذاب جهنم.

3 - إنزين.. التكلفة المالية، ممكن تسألون الجار جم كلفهم المشروع وتأخذون بأرقامه، وعلى طريجكم اخذوا التصاميم، ومعاها زلقة «صغيرونه» العمال والمستشارين لأن من لدينا أشك بعد التنمية في البلد انهم في كامل قواهم العقلية.

4 - يرجى التحديد منذ البداية: من المستفيد من هذا القطار: الشعب، الزائر، الوافد، الحكومة، التجار، حتى نعرف طريقة تقسيم الكيكة، ونطمئن على خيرات البلد؟!

5 - الناس يفكرون للأمام، وبما اننا نعاني من قصر ونظر للمصلحة العامة، وبعد النظر للمستقبل الشخصي.. فإننا نود أن نسأل: «القطار صالح لكم سنة بالضبط؟!».

6 - تكفون يا جماعة.. لا يكون «تخلون» مصمم ومنفذ جسر اليرموك يدخلون في الموضوع..!

7 - يرجى من القائمين على المشروع الإعلان عن تصميمه قبل التنفيذ، حتى يتم إيجاد الأخطاء السبعة، وتكتمل الصورة بدون ما ندخل في سرقة أخرى اسمها عقد الصيانة.

8 - تكلفة التذكرة.. راعوا الفقير.. وراعوا المعاش.. ترا مو معظم البلد حرامية!

9 - توفير دورات تعلم القوانين وقواعد احترام التنقل بالقطار.. موجهة للجميع ولكل الأعمار، وبالذات للمشخبطين على الطوف..! مثل ممنوع رمي العلكة في الباص.. قانون موثق في دول القطار..! وسن مخالفات فورية لغير المحترم نفسه.

10 - نحتاج أمناً للقطار، نساء ورجالاً.

11 - احترام حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة وتسهيل حياتهم.

12 - توفير أطلس خرائط للطرق الموضحة بشكل مبسّط بأكثر من لغة للوافد والزائر، (بانرات).

أخيرا، وبصفة مهمة جدا.. قضية ربط المناطق ببعضها والجهات المهمة في الدولة تحتاج إلى رؤية وعقل «صاحيين».. لا تضعيون المشروع وتدرجونه ضمن إحدى الكيكات..!

* * *

أنا أقول من أولها: جيبوا دبي إلى الكويت، وبلاش تضييع وقت..!




منى عبدالجليل

Moony717@hotmail.com

moony717@
أضف تعليقك

تعليقات  0