السرطان وأمراض القلب في صدارة أسباب الوفاة بأوروبا


تشير نتائج الدراسات الأخيرة أن أمراض القلب والأوعية الدموية في بعض البلدان الأوروبية لم تعد تحتل المرتبة الأولى في أسباب الوفاة.

يصل عدد الوفيات في أوروبا بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية، إلى حوالي 4 ملايين وفاة سنويا، وهذا يعادل تقريبا نصف مجمل الوفيات في أوروبا.

ولكن استنادا الى التقرير المنشور في مجلة الصحة الأوروبية "تقترب البلدان ذات مستوى الدخل المرتفع، بسرعة الى اللحظة التي يصبح فيها السرطان السبب الرئيس للوفيات، متقدما على أمراض القلب والأوعية الدموية وخاصة بين الرجال". في حين تبقى هذه الأمراض السبب الرئيسي للوفيات في بلدان أوروبا الشرقية.

وحسب معطيات جامعة أوكسفورد، يزداد عدد الوفيات بسبب السرطان، خاصة بين الرجال، أكثر من أمراض القلب والأوعية الدموية في عشرة بلدان هي: بلجيكا، دنمارك، فرنسا، اسرائيل، لكسمبورغ، هولندا، البرتغال، سلوفينيا، اسبانيا، سان ريمو. أما بين النساء فالمسألة تلاحظ في الدنمارك فقط.

يقول الدكتور مايك رينير "تتحسن مع مرور الوقت، طرق معالجة أمراض القلب والأوعية الدموية، ولكن لا يلاحظ هذا الشيء في علاج السرطان". ويضيف، "عموما ينخفض عدد الوفيات في عدد من البلدان بسرعة وفي البعض الآخر ابطأ. ولكن تبقى أمراض القلب والأوعية الدموية من أسباب الوفاة الرئيسية في أوروبا".

ويؤيده في ذلك سيمون غيليسبي، رئيس مؤسسة القلب البريطانية، الذي أشار الى أن عدد الوفيات بين النساء بأمراض القلب والأوعية الدموية في أوروبا أكثر من نظيرتها بين الرجال.
أضف تعليقك

تعليقات  0