عقاب الفنانين الكويتيين بدلا من دعمهم وتكريمهم



تفاجاة الأوساط الفنية بتحويل نجوم الدراما الكويتية للنيابه العامة للمرة الأولي بتاريخ الكويت ، حيث عللت وزارة الاعلام بتصريح لوكيل الوزارة الإجراء بانه تطبيق للقانون وان الوزارة لن تتراجع عن قرارتها ، ولكن السؤال هو :

أين الوزارة من تطبيق قانون المرئ والمسموع منذ عام 2006 ؟ وهل لجنة المشاهدة مغيبه طيلة الفترة السابقة حتي تستخدم اليوم ضد من وجب علي الوزارة تكريمهم لا عقابهم ؟؟

ولكن عندما تؤول الأمور لغير أهلها !! فلا تستغرب فهم المسئولين للقانون علي مزاجهم وبالاوقات التي يهربون فيها فشلهم بأعمال الوزارة والصراعات بين القياديين و التفويضات التي خلقت ازدواجية بالقرارات بين الوكيل والوكلاء المساعدين .

هل فكرت الوزارة بقرار لجنة المشاهدة قبل إبرام العقد مع المنتجين وعرض العمل علي شاشتها كما طلبت اجازة لجنة النصوص والمشكلة من غير المختصين بمناصبهم وتخصصاتهم هل يعقل لجنة نصوص عضو فيها مدير المطبعة ومدير مصنفات وتعتمد بقراراتها علي فريق قراء يعدون تقارير واللجنة تجيز دون قراءت النص اي انها تعتمد علي فهم القاري وهو موظف بسيط من غير اهل الخبرة ،،

والرسالة اليوم لفنانين الكويت العمالقة اذا الوزارة إساءة تقديركم ، فان جمهوركم يشكر لكم جميع ماقدمتموه من اعمال وهو علي ثقة بان القضاء سوف يدين وزارة الاعلام وينصفكم وهنا رساله منا الي الحكومة أين التنمية البشرية قبل المعمارية وأين دعم الإبداع الفني بدلا من احباط الفن !!

هكذا الأمور عندما تؤول لغير أهلها ؟؟؟

أضف تعليقك

تعليقات  0