جني ارباح وضغوط بيعية وغياب صناع السوق وراء تراجعات البورصة بختام الاسبوع





الكويت - شهدت مجريات الجلسة الختامية الاسبوعية لتداولات سوق الكويت للاوراق المالية (البورصة) اليوم متغيرات عدة ساهمت في تراجعها شملت عمليات جني ارباح وضغوطا بيعية وسط غياب الأدوار الحقيقية لصناع السوق ما جعل المؤشرات الرئيسية تغلق في المنطقة الحمراء.

وقال محللان ماليان في لقاءين متفرقين مع وكالة الانباء الكويتية (كونا) ان انخفاض الاداء العام للسوق اليوم جاء منطقيا بعد ارتفاعات شهدها على مدار الجلسات الماضية خاصة بعد ان شهدت العديد من الاسهم الصغيرة والمتوسطة تداولات نشيطة من كل شرائح المستثمرين.

واوضح المحلل المالي محمد الطراح أن السوق مر خلال الجلسات الاربع الماضية بمحطات عديدة وكانت جلسة اليوم استمرار للضغوط البيعيه التي طالت الاسهم التي يقل سعرها عن 100 فلس والتي تعتبر المحرك الاساس لمنوال السوق كما انها تلعب دورا محوريا سواء كان صعودا او هبوطا.

من جهته قال المحلل المالي حمد الشمري ان المؤشرات الرئيسية شهدت انخفاضا ملحوظا اليوم مقارنة باغلاقات بداية الاسبوع والتي كانت اكثر نشاطا بسبب التحركات من جانب بعض المحافظ والصناديق الاستثمارية التابعة لكبريات المجموعات الاستثمارية التي ترى في المستويات السعرية لبعض الاسهم فرصة للتجميع .
وعلى صعيد اداء جلسة اليوم كان لافتا في مجريات الحركة تألق قطاع التكنولوجيا واستمرار نشاط احد الاسهم اللوجستية كما كان لاحد اسهم الشركات الخليجية دور ايجابي في محصلة ارتفاعات اليوم ما انعكس ايجابا على كميات الاسهم المتداولة .

كما كان لافتا التماسك في بعض اسهم مكونات مؤشر ( كويت 15 ) الا ان المضاربات طالت تحركات تلك الاسهم لا سيما في الساعة الاخيرة من عمر الجلسة . يذكر أن المؤشر السعري للبورصة انخفض اليوم 4ر8 نقطة ليغلق عند مستوى 7ر7453 نقطة وبلغت القيمة النقدية نحو 2ر18 مليون دينار من خلال 3ر177 مليون سهم تمت عبر 4789 صفقة نقدية.

أضف تعليقك

تعليقات  0