مارادونا .. المخدرات ضيعتني


اعترف اللاعب الأرجنتيني دييغو مارادونا البالغ من العمر (53) عاما أنه يشعر وكأنه في عامه الـ78 بسبب الحياة «غير الطبيعية» وإدمانه للمخدرات.

وأضاف مارادونا في مقابلة تلفزيونية معه، ووفقا لوكالة «شينخوا» الصينية، أن سبب توقفه عن إدمان المخدرات للوفاء لقدراته كلاعب، موضحا أنه أعطى لخصومه فرصة عظيمة بسبب حالته المرضية، متسائلا هل كان يمكن للاعب أن يكون لو لم أدمن المخدرات .

وعبر مارادونا عن ندمه بسبب إقالته بعد كأس العالم 2010، قائلا إنه أمر مؤلم حقا، فالدماء التي تجري في عروقي ليست حمراء، وإنما بيضاء وزرقاء.
تجدر الإشارة إلى أن مارادونا يعد من أعظم اللاعبين على مستوى العالم، وكان ضمن الفريق الأرجنتيني الفائز بكأس العالم لعام 1986.
أضف تعليقك

تعليقات  0