مفاجأة: نظام آبل الجديد ربما يحذف الصور والفيديو




طرحت شركة "أبل" الأمريكية نظام التشغيل الجديد (iOS 8) للمستخدمين ويتضمن العديد من المزايا الجديدة التي لم تكن متوفرة في النسخ السابقة من هذا النظام، إلا أن المفاجأة في النظام الجديد أنه ذو حجم ضخم قد يحتاج في النهاية الى نحو 5 جيجا بايت، وهو ما يعني أن المستخدم سيضطر الى حذف كميات كبيرة من الصور والفيديوهات من جهاز الـ"آيفون" أو الـ"آيباد" إذا رغب بتحديث نظام التشغيل المثبت عليه.

ومن المقرر أن تعمل كافة أجهزة "آيفون 6" بنظام (iOS 8) الجديد، إلا أن هواتف "آيفون 6" ليس من بينها خيار الذاكرة بحجم 8 جيجا بايت كما هو الحال بالنسبة للطرازات السابقة من "آيفون"، أي أن حجم الذاكرة في هاتف "آيفون 6" يبدأ من 16 جيجا بايت، ويصل الى 128 جيجا بايت، ما يعني أن الحجم الضخم لنظام التشغيل لن يمثل أية مشكلة لهذا الطراز، بينما تظل المشكلة عند التحديث من قبل مستخدم لديه هاتف بسعة 8 جيجا بايت فقط.

وبحسب جريدة "ديلي ميل"، فإن حجم الملفات في نظام (iOS 8) يبلغ نحو 1 جيجا بايت، إلا أن تنزيل نظام التشغيل بالكامل مع ملحقاته قد يستحوذ على مساحة من ذاكرة الجهاز تتراوح بين 3 و5 جيجا بايت، وهي مساحة لا تتوفر لدى الكثير من مستخدمي هواتف "آيفون" أو أجهزة "آيباد"، ما يعني أن تحديث نظام التشغيل لدى هؤلاء سيكون على حساب الصور والفيديوهات المخزنة على أجهزتهم، فضلاً عن أن المساحة التي ستتبقى في الذاكرة للاستخدام الشخصي ستكون محدودة.

وكانت شركة "أبل" الأمريكية قد أعلنت عن نظام التشغيل الجديد (iOS 8) في شهر يونيو الماضي، وظل منذ ذلك الحين محل جدل وتكهنات في وسائل الاعلام وفي أوساط المستخدمين إلى أن تم طرحه رسمياً للمستخدمين حول العالم يوم الأربعاء الماضي، وصار بمقدور أي من مستخدمي هواتف "آيفون" أو أجهزة "آيباد" اللوحية التحديث الى النظام الجديد.

ويبدو نظام التشغيل الجديد شبيهاً بالقديم من حيث الشكل الخارجي، ومن حيث شكل الأيقونات، إلا أنه يتضمن عدداً من المزايا الجديدة، ومن بينها ميزة إرسال مكان تواجد الشخص الى أصدقائه، وهو ما يمثل وسيلة تواصل أحدث وأفضل، كما أنها تواصل عملي إذ أن الشخص المتواجد في منطقة ما يمكن أن يعرف من هم أصدقاؤه القريبين منه في تلك اللحظة.

وبفضل هذه الميزة يظهر الشخص لأصدقائه على خارطة تفاعلية، كما يمكن أن يأمر الجهاز بالتقاط صور له وإرسالها الى أصدقائه من نفس المكان المتواجد فيه.

ورغم مشكلة المساحة التي قد يواجهها الكثير من المستخدمين عند تحديث نظام التشغيل إلا أن شركة "أبل" توفر حلاً لها عبر استخدام نظام (iCloud) الذي يتيح لأي مستخدم أن يقوم برفع الصور والفيديوهات والملفات الى قرص التخزين الافتراضي (iCloud) عبر حسابه فيه، ومن ثم يكون قد تم تفريغ مساحة من الذاكرة بما يكفي لتحديث نظام التشغيل.
أضف تعليقك

تعليقات  0