الشمري: 300 ألف زائر للمنصة الرقمية "صباح الأحمد للعمل الانساني" خلال 21 يوما


قال عضو اللجنة العليا المنظمة لجائزة سمو الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية المهندس بسام الشمري إن عدد زوار (منصة الشيخ صباح الأحمد للعمل الانساني) تخطى 300 ألف زائر خلال 21 يوما فقط.

وأضاف الشمري في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) أن المنصة الرقمية التي تغلق اليوم واكبت الحدث الكبير والمنعطف المهم متمثلا بالتكريم الأممي لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح (قائدا للعمل الانساني) ودولة الكويت (مركزا للعمل الانساني) منذ لحظاته الاولى.

وأوضح أن المنصة بدأت تتلقى التهاني بهذه المناسبة منذ اطلاقها في التاسع من هذا الشهر بالتزامن مع التكريم الاممي من خلال العدد الكبير للرسائل المعبرة بالصوت والصورة والكلمة من مختلف دول العالم عن البهجة والفرح بالتكريم الاممي المستحق لسمو أمير البلاد ولدولة الكويت.

ولفت الى أن عدد زوار المنصة تخطى ال 300 ألف زائر خلال 21 يوما فقط وسيكون اليوم الثلاثاء آخر موعد للمشاركة فيها مشيرا الى أنها المنصة الرقمية الاولى من نوعها واطلقتها رئيسة مجلس أمناء الجائزة الشيخة عايدة سالم العلي الصباح بالتزامن مع التكريم الأممي.

وذكر أن المنصة جسدت محبة دولة الكويت وسمو الأمير لدى أبناء الشعب الكويتي والمقيمين وجمهور مستخدمي شبكة الانترنت من الوطن العربي والعالم الاسلامي وبقية دول العالم معربا عن الشكر لكل من شارك وتفاعل مع المنصة وقدم تهنئته من خلالها سواء من الكويت أو الدول العربية أو الاجنبية.

وثمن الشمري عبارات التهنئة والكلمات الطيبة والمؤثرة التي وردت في رسائل التهنئة والمباركة و مزجت بين فرحة المواطنين باللقب الاممي الكبير وشهادات عربية وأجنبية بأحقية الكويت وسمو الأمير بالتكريم الأممي.

وأشار الى أن المنصة وثقت وأرخت من خلال تلك التهاني ما أبدته شعوب العالم من تثمين وتقدير للجهود التي تقوم بها دولة الكويت على الصعيد الانساني ومبادراتها الخيرية التي طالت دول الغرب والشرق.

وقال الشمري إن جائزة سمو الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية أظهرت الوجه الحضاري للكويت و فرحتها بسمو الأمير من خلال تطبيق المنصة التي أتاحت الفرصة للجميع الاطلاع على التهاني المكتوبة والمرئية.

وبين أن الجائزة أعقبت ذلك بمبادرة أخرى أتاحت الفرصة لشعوب العالم للتعبير أيضا عن مشاعر الغبطة أيضا بتسمية سمو الأمير (قائدا للعمل الانساني) ودولة الكويت (مركزا للعمل الانساني) من خلال اطلاق النسخة الانجليزية للمنصة.

يذكر ان تطبيق المنصة تمثل بفتح سجل الكتروني لتدوين التهاني بهذه المناسبة تقوم فكرته الرئيسية على اتاحة الفرصة أمام الجميع لتسجيل التهنئة كتابة أو بالفيديو أي صوتا وصورة أو عن طريق إرسال بطاقة تهنئة (صورة) لقائد العمل الانساني.
أضف تعليقك

تعليقات  0