الجمعية الطبية تطالب "الصحة" بإيقاف معاقبة الاطباء الذين تجاوزت نسبة منحهم الاجازات المرضية ١٥٪


استنكرت الجمعية الطبية الكويتية قرار وزارة الصحة الخاص بمعاقبة الاطباء الذين تجاوزت نسبة منحهم الاجازات المرضية 15? من عدد المراجعين لعياداتهم، وحرمانهم من الاعمال الممتازة، مطالبة الوزارة بإعادة النظر و إيقاف هذا القرار بأسرع وقت.

واشار رئيس الجمعية الطبية الكويتية د.محمد حمدان المطيري الى ان هذا القرار غير 'مدروس'، وغير مبني على اي اسس علمية، ولا ينتمي الى الواقع بصلة، مبينا بأن هذه النسبة غير موجودة عالميا، ويجب العدول عنه.

ودعا د.المطيري وزارة الصحة الى اعطاء الثقة لاطباءها وتشجيعهم وتحفيزهم لممارسة عملهم النبيل في علاج المرضى وتقديم كافة الخدمات الطبية لهم حسب الاطر العلاجية المتفق عليها عالميا، بدلا من معاقبتهم وحرمانهم من الاعمال الممتازة، مطالبا في الوقت ذاته ايضا بعدم التضييق عليهم بهذه القرارات غير المدروسة التي لا تخلق لهم سوى 'الربكة' في العمل.

وافاد د.المطيري بأن نسبة منح الاجازات المرضية تختلف حسب الفئة العمرية للمرضى، والمواسم، علما بان اغلب المواسم التي يتقلب فيها الطقس تكثر فيها الامراض مما يتوقف عليه الحاجة الى منحهم المرضيات، هذا بالاضافة الى ان هناك اطباء يعاينون اكثر من 100 مريض في اليوم، واغلبهم يحتاجون الى مرضيات تفوق نسبتها ال 15 ? ، مما يستوجب على الطبيب منحهم هذه المرضيات، علما بأن قرار الخدمة المدنية الخاص بالاجازات المرضية يحاسب الموظفين التي تجاوزت مرضياتهم الحد المسموح بالخصم من الراتب، واحالتها الى المجلس الطبي في حال تعدت فترة ال شهرين مما يوضح وجود رقابة من الديوان على المرضيات من خلال الخصومات واحالتها للمجلس الطبي.

وجدد د.المطيري مطالبته لوزارة الصحة بإيقاف هذا القرار الخاص بمعاقبة الاطباء الذين تجاوزت نسبة منحهم الاجازات المرضية 15? من عدد المراجعين لعياداتهم، وحرمانهم من الاعمال الممتازة بأسرع وقت، وعدم التعسف مع الاطباء في هذا الشأن، ومنحهم بدلا من هذا القرار ' الثقة' وتشجيعم لخدمة المرضى.
أضف تعليقك

تعليقات  0