"حزب الله" ابتلع لبنان.. وتلك هي العوامل


اعتبر الكاتب الصحافي السوري ياسر الأطرش أن "حزب الله" اللبناني الشيعي قد تغول وابتلع لبنان؛ بسبب ضعف الدولة في مواجهة سياساته والصمت الدولي عن جرائمه.

وفي مقال له على العربي الجديد بعنوان "حزب الله يعتقل مستقبل لبنان"، قال الأطرش: إن الحزب منذ ثلاث سنوات قرر ابتلاع الدولة اللبنانية علنًا، ولم يعد يختبئ وراء شعارات الشراكة ولم تعد في حساباته، مضيفًا أن الأمر يتعلق بوجوده الذي يرتبط بإيران وحليفها السوري بشار الأسد، لا بلبنان.

وأشار في مقاله إلى أن حسن نصر الله زعيم "حزب الله" لم يتورع بالمشاركة في سفك دماء السوريين، واصفًا الشعب بالإرهاب والمعتدلين بالتكفيريين، وخرج عن السياق الوطني في دولته لبنان والتي نأى فيها الموقف الرسمي عن انتقاد سياسات الحزب.

وأضاف أن الصمت الدولي على جرائم الحزب قد ساعده على هذا التغول وابتلاع الدولة اللبنانية، خصوصًا مع التسويق لوصم فصائل المقاومة والثوار بأنهم إرهابيون ليغض المجتمع الدولي الطرف عن جرائم الأسد والميليشيات الطائفية البشعة.

وأضاف الكاتب أنه مع استمرار عجز لبنان كدولة، وانكساره أمام مقاومة وممانعة "حزب الله" لحرية السوريين، كان من الطبيعي والمتوقع أن نرى اللاجئين السوريين في "دولة حزب الله" يُساقون إلى هذا الجحيم.

واختتم بقوله: "الحقيقة المفجعة أن الحزب يعتقل نحو مليون ونصف المليون سوري، هم جميع من يقيمون على الأرض اللبنانية، واستخدمهم وسيستخدمهم تباعًا في صفقات سياسية داخلية وخارجية، والعالم يتفرج ويصمت".
أضف تعليقك

تعليقات  0