جمعية حقوق الانسان الكويتية: الإبعاد الاداري أبرز انتهاكات العمالة في الكويت


قال مدير مركز التدريب و التطوير فى الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان المحامي محمد ذعار العتيبي أن الكويت أصبحت محط أنظار المنظمات الدولية فيما يتعلق بحماية ومساندة حقوق

الإنسان خاصة بعد اختيارها مركزاً للعمل الإنساني وتتويج سمو أمير البلاد حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه قائدا للعمل الإنساني من قبل هيئة الأمم المتحدة.

جاء ذلك خلال زيارة العتيبي لمقر للشبكة العربية للعمالة المهاجرة في الأردن والذي التقي خلالها رئيسة الشبكة ليندا كلش ومستشار الشبكة شيبان طاقة وفريق عمل الشبكة

وتم خلال الزيارة التنسيق للكثير من الأنشطة والفعاليات التى ستنفذها الجمعية بالتعاون مع الشبكة بهدف توحيد الجهود العربية باتجاه يساهم فى إيجاد تشريعات قانونية جديدة تساهم فى حماية حقوق العمال.

وأشار العتيبي الى ان العمالة المهاجرة فى الكويت لازالت تتعرض لبعض الانتهاكات والتي زادت فى الفترة الأخيرة واستطاعت الجمعية رصدها سواء من خلال الشكاوى التى تتلقاها

 الجمعية أو ما يتم رصده من خلال فرق الرصد التابعة للجمعية والتى يمثل الإبعاد الإداري أخطرها وكذلك بلاغ التغيب الكيدي وغيرها من الممارسات التى تخالف القوانين الوطنية والمواثيق والمعاهدات الدولية الأمر الذى يتطلب منا بذل المزيد من الجهود والتنسيق وبما يساهم في حفظ كرامة وحقوق العمال .
أضف تعليقك

تعليقات  0