أبوظبي: مريم المنصوري بنت الإمارات وأسرتها لم تتبرأ منها



نفى وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش ما اعتبره أكاذيب حول قائدة الطائرة الرائد طيار مريم المنصوري، أول قائد طائرة إماراتية شاركت بقصف "داعش" تدعي بأنها ليست إماراتية أو أن أسرتها تبرأت منها.

وقال قرقاش في تدوينه على تويتر، أن مريم المنصوري التي شاركت كأول امرأة تقصف مواقع التنظيم ضمن التحالف الدولي الذي اتحد لمواجهة "داعش"، هي نتاج تجربة إماراتية، مؤكدا أن ابنة الإمارات أعطيت الفرصة فأبدعت وتفوقت وهي حصيلة رؤية متقدمة.

واعتبر المسؤول الإماراتي أن بلاده أتاحت للمرأة فرصتها وان مريم المنصوري كسرت النمطية التي خلقها الغرب للمرأة في العالم العربي، مفنداً المزاعم وكلام بعض التنظيمات والمنظمات بأن أسرة مريم المنصوري تبرأت منها.
أضف تعليقك

تعليقات  0