الأسباب الكامنة وراء عدم فقدان دهون البطن!




من المعروف أن الدهون في البطن غالباً ما تكون مؤشراً لأمراض القلب ومرض السكري من النوع الثاني وبعض أنواع السرطان. ويحاول الكثير من الناس القيام بالمستحيل من أجل التخلص من هذه الدهون سواء من أجل الحصول على شكل خارجي أفضل أو من أجل الحصول على صحة أفضل وتقليل فرص الإصابة بالأمراض بيد أن معظم الناس لا يدركون بأن بعض الأمور قد تكون السبب وراء عدم اختفاء هذه الدهون في البطن، ومنها:

- زيادة العمر:
كما تكبر أنت، جسمك أيضاً يكبر بمعنى أن آلية العمل فيه تتغيّر سواء من حيث توزيع الدهون أو تخزينها أو حرقها وبخاصةً عند النساء إذ أنه مع انقطاع الطمث وتغير الهرمونات، يصبح من الأسهل للدهون بأن تتراكم، لا سيما في منطقة البطن.
- ممارسة الرياضة بالشكل غير الصحيح:
غالباً ما يحول الشخص أن يجبر نفسه على ممارسة بعض الأنشطة الرياضية ظناً منه أنه يقوم بحماية صحته إلاّ أن لكل شخص وجسم نوع رياضة يلائمه، ومن الأفضل اختيار الرياضة وفقاً لآراء الاختصاصيين والأطباء من أجل الحصول على الفوائد بشكلٍ صحيح.
- تناول الكثير من الأطعمة المصنعة مثل الحبوب المكررة والخبز الأبيض والبيسكويت والشيبس (الرقائق)، فضلاً عن السكر والمشروبات المحلاة والحلويات التي تسبّب جميعها في تراكم الدهون في الجسم.
- تناول الدهون الخطأ :
غالباً ما يظن الشخص بأن الدهون تعني تلقائياً مواد ضارة بالجسم إلاّ أن هذا أمر غير صحيح بحيث أن بعض أنواع الدهون يمكن أن تكون مفيدة لمن يتناولها مثل الدهون غير المشبعة الاحادية fats Monounsaturated (في زيت الزيتون والأفوكادو) وأنواع أخرى من الدهون غير المشبعة polyunsaturated fats (أوميغا 3 الموجودة في الجوز والأسماك الدهنية مثل السلمون) التي لها تأثيرات مضادة للالتهابات في الجسم، وإذا تناولتها بشكل سليم، قد تقيق من الإصابة بأمراض عدة كما أنها لن تؤثر على وزنك.
- النوم أقل من 6 ساعات يومياً والقلق هي أمور تؤثر سلباً إذ تسبب في تراكم الدهون لا سيما في محيط البطن.



أضف تعليقك

تعليقات  0