أب سعودي يتلقى نبأ وفاة جميع أطفاله وهو بالمشاعر المقدسة


تلقى والد ثلاثة أطفال لقوا حتفهم في حريق منزل أسرتهم بحي أم الحمام في القطيف في السعودية صبيحة عيد الأضحى خبر وفاتهم، أثناء أداء عمله في خدمة الحجاج في المشاعر المقدسة.

وكشفت تفاصيل الوفاة عن مأساة مركّبة نُكبت بها أسرة الضحايا.

ففضلاً عن عدد الأطفال، ووقوع الحادث في يوم العيد الأكبر هناك سيناريو الحدث، وسيناريو اكتشافه من أم الأطفال التي كانت وقتها تستعد لمعايدة أهلها.

وهنـاك الوالد حسـين عبدالرزاق العباس المنكوب الذي كان في المشاعر المقدسة يخدم الحجاج ضمن حملة حجّ.

وقالت مصادر مطلعة وفقا لصحيفة الشرق السعودية إن الحريق وقع في منزل مكون من دورين، وانحصر في سرير داخل غرفة في الدور الثاني، والأطفال احتموا بدورة مياه داخل الغرفة مما تسبب في تعرضهم للاختناق.

وأضافت المصادر، أن إسعافهم لمستشفى القطيف المركزي تم بواسطة أحد أقاربهم، وبلَّغ المستشفى إدارة الدفاع المدني وشرطة محافظة القطيف بتلقيه ثلاث حالات وفاة بسبب اختناق لطفلين 6 و4 سنوات وطفلة سنتين.

وقد باشرت فرق التحقيق في الدفاع المدني والشرطة الموقع للمعاينة وتحديد أسباب الحريق والوفاة.

كما أضافت مصادر أخرى، أن الأسرة تسكن في شقة من أصل 4 شقق يضمها المبنى المكوّن من دورين، وأن والد الأطفال كان في المشاعر المقدسة وقت وقوع الحريق، وأوضحت أنه عاد متعجّلاً إلى محافظة القطيف أمس ليواجه تداعيات المأساة.

وأكدت المصادر أن الأطفال الثلاثة هم كلّ أبناء العباس.

ومن جانب آخر أكدت مصادر في مستشفى القطيف المركزي أن الأطفال وصلوا إلى المستشفى وهم في حالة وفاة.

في حين قال الناطق الإعلامي بالدفاع المدني العقيد منصور الدوسري إن ملف الواقعة أحيل إلى شرطة المحافظة، «مراعاةً للاختصاص».

وبدوره أكد الناطق الإعلامي في شرطة الشرقية المكلف النقيب عبدالعزيز الحربي أن شرطة القطيف تلقّت البلاغ في تمام التاسعة من مساء السبت، عبر مستشفى القطيف المركزي، وتضمن البلاغ «دخول ثلاثة أطفال في العقد الأول من العمر متوفين على إثر تعرضهم للاختناق».

وأضاف الحربي أن المتخصصين في الشرطة انتقلوا إلى المستشفى وضبطوا الإفادات اللازمة».

وقال إن التحقيقات الأولية تشير إلى عرضية الحادث نتيجة تماس كهربائي، ولاتزال التحقيقات جاريه لكشف ملابسات الحادثة.

وختم بقوله «تم اتخاذ الإجراءات اللازمة ونقل الجثامين للثلاجة تمهيداً لتسليمهم لذويهم».
أضف تعليقك

تعليقات  0