فيديو: «ممثل أمريكي يهودي يدافع عن المسلمين بضراوة»: عنصريتنا ضد المسلمين مقززة


دافع الممثل، بن أفليك، المخرج والكاتب سيناريو أمريكي من أصول يهودية، الحاصل على جائزة الأوسكار، بضراوة عن المسلمين خلال حلوله ضيفاً في حلقة الجمعة 3 أكتوبر من برنامج «Real Time» الذي يقدمه بيل ماهر عبر محطة «HBO» التلفزيونية.

احتدم النقاش بين مقدم البرنامج، بيل ماهر والمؤلف سام هاريس من جهة، وبين بن أفليك، من جهة أخرى، الذي دافع عن المسلمين بكل ما أوتي من قوة، مؤكدا أنهم ليسوا إرهابيين كما يعتقد الكثيرون.

وبدأ النقاش يحتد عندما سأله ماهر: «لماذا تشعر بالاستياء حول انتقادنا لهم، فرد أفليك: «لأن الأمر مقزز، وعنصري».

وأوضح بن أفليك، خيبة الأمل من صعوبة اقناع بيل، بتغيير وجهة نظره، والذي قال:« الإسلام أصل كل الأفكار السيئة».. ليرد أفليك: «يا إلهي».

وتساءل أفليك: «ماذا عن المليار مسلم غير المتعصبين، الذين لا يضربون النساء، ويريدون فقط الذهاب إلى المدرسة، وتناول الساندويتشات، ويصلون 5 صلوات في اليوم، ولا يفعلون الأشياء التي تقول أن كل المسلمين يفعلونها»؟.

وأضاف: «بعضهم يقومون بأفعال سيئة، لكنك تلون الدين بأكمله باستخدام فرشتك الغليظة».

وانتقد «بيل» المسلمين ووصفهم بأنهم الوحيدون الذين يعملون مثل المافيا، قائلا: «سوف يقتلونك لو قلت أمر خاطئ عنهم أو رسمت رسومات مسيئة لهم أو كتبت كتاب ينتقدهم»، كما انتقد فكرة قتل من يخرج عن الإسلام.

ليرد أفليك: «المسلمون الذين يعتقدون أنه من الضروري قتل من يخرج عن الإسلام ليسوا غالبية المسلمين».

وقال بيل: «لا، ليس صحيحا. أستطيع أن أعرض عليك استطلاعا للرأي يؤكد أن 90% من المصريين، وهم يعتبرون غير متعصبين بالنسبة للعالم الإسلامي، يعتقدون أنه يجب قتل من يخرج عن الإسلام».

عندها قال أفليك محتدا: «ما الحل الذي تقترحه؟ أن ندين الإسلام؟ ما الذي تريدنا أن نفعله؟ لقد قتلنا مسلمين أكثر مما قتلوا منا بتصرفاتنا البشعة.

وتابع: «لقد اجتحنا بلادا أكثر منهم، هل فعلنا ذلك بالصدفة، لهذا اجتحنا على العراق».

وعندما اقترح نيكولاس كريستوف، أحد ضيوف الحلقة، عدم وضع المسلمين في قوالب جاهزة مثلما ينظر المتعصبون الأمريكيون للأمريكيين من أصل أفريقي، عندها قال له بيل: «ما الذي تقوله، هل لأنهم أقلية لا يجب أن ننتقدهم»؟.

عندها تدخل أفليك قائلا: «ليسوا أقلية، إنه ثاني أكبر دين في العالم».



أضف تعليقك

تعليقات  0