الحساوي: الهلال الاحمر الكويتي ادى دورا إنسانيا كبيرا بقطاع غزة




أكد نائب رئيس مجلس ادارة جمعية الهلال الاحمر الكويتي أنور الحساوي أهمية الدور الانساني الذي ادته الجمعية في مجال ايصال المساعدات الانسانية المتنوعة للاشقاء في قطاع غزة في الاونة الاخيرة للتخفيف من معاناتهم من جراء العدوان الاسرائيلي الاخير.

وقال الحساوي في لقاء مع وكالة الانباء الكويتية (كونا) هنا اليوم إن الجمعية ستستمر في تقديم المزيد من الدعم والمساندة لسكان غزة مشددا على حرصها والتزامها بالوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق الذي يعيش مأساة انسانية وظروفا معيشية صعبة.

وأشار الى تجهيز الجمعية عددا من المشاريع الاغاثية لقطاع غزة خلال الايام المقبلة سواء عبر الشراء من مصر او من خلال الجسر الجوي الكويتي مؤكدا ان الجمعية لن تتوانى عن تقديم كل انواع الدعم للاشقاء في القطاع.

وذكر أن حملات توزيع مساعدات الجمعية ستتواصل في كل المناطق بقطاع غزة بالتعاون والتنسيق مع الهلال الاحمر الفلسطيني مضيفا ان المساعدات الكويتية لقيت ترحيبا كبيرا من العائلات الفلسطينية التي أشادت بدعم الهلال الاحمر الكويتي لهم منذ بداية العدوان الإسرائيلي الاخير على قطاع غزة.

وعن دور الجمعية الإغاثي في قطاع غزة قال الحساوي إن الجمعية دخلت غزة منذ اليوم الأول للعدوان الاسرائيلي من خلال اربعة مسارات أولها مؤسسة التعاون والثاني عبر ممثلها في فلسطين الذي استطاع إدخال 46 قافلة تحمل مواد غذائية وطبية مضيفا ان المسار الثالث جاء من خلال مصر حيث تم ادخال 49 شاحنة محملة بمواد غذائيو وطبية فيما تمثل المسار الرابع في ارسال طائرات تابعة للهلال الأحمر الكويتي حملت أكثر من 40 طنا من المساعدات الطبية.

واوضح أن الدعم الكويتي المخصص لمواجهة النقص في الأودية اللازمة لعلاج الجرحى في غزة جاء بعد ارتفاع عدد الضحايا والجرحى مشيرا الى تقديم 200 طن من الادوية والمستلزمات الطبية للمستشفيات في قطاع غزة.

وعن حجم الأضرار في قطاع غزة قال الحساوي ان العدوان الاسرائيلي ادى الى استشهاد نحو 2160 فلسطينيا وإصابة 11 ألفا آخرين وتدمير أكثر من 17 ألف منزل بشكل كلي و40 ألف منزل بشكل جزئي إضافة إلى أضرار جسيمة في البنية التحتية.

وأضاف ان هناك نحو 58 ألف فلسطيني من أصحاب البيوت المدمرة يعيشون اوضاعا مأساوية بعد لجوئهم إلى 36 مدرسة تابعة لوكالة الامم المتحدة لاغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).

وقال الحساوي ان فريق الهلال الاحمر الكويتي التقى خلال زيارته الاخيرة الى غزة الاسبوع الماضي محافظ غزة الدكتور عبدالله الفرنجي الذي تقدم باسم الرئيس الفلسطيني محمود عباس والشعب الفلسطيني بالشكر للكويت قيادة وحكومة وشعبا ولرئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر الكويتية الدكتور هلال الساير وللجمعية على الجهود التي تبذل لتخفيف المعاناة عن الشعب الفلسطيني.

وأضاف ان متطوعين من الجمعية شاركوا خلال تلك الزيارة في توزيع المساعدات الانسانية على المتضررين في قطاع غزة مما عكس الوجه الحضاري والانساني لدولة الكويت.

وذكر ان فريق الهلال الأحمر الكويتي في قطاع غزة واجه تحديا كبيرا في كيفية التعامل مع هذا العدد من المتضررين من أبناء غزة مضيفا انهم استطاعوا تقديم الدعم النفسي والاغاثي بشكل متميز في مثل تلك الظروف.

وقال إن حجم ومستوى وطبيعة المساعدات المقدمة لقطاع غزة تؤكد اهمية الدور الذي تسهم به الجمعية في العمل الإنساني مما يظهر نهج الكويت الإنساني الذي جبل عليه أهلها على كل المستويات
أضف تعليقك

تعليقات  0