فيديو: أستراليا هي الأكثر تسامحًا مع المسلمين


قام شاب بتصوير فيديو يبين أن الكراهية ضد المسلمين غير مرحب بها فى أستراليا، وعرض الفيديو بعض التجارب الاجتماعية لغرباء سيدنى حاولوا مساعدة مسلمة شابة ترتدى الحجاب وطفل يتعرضون لمضايقات من شاب قام بالتنسيق معهم لمعرفة رد فعل الشارع الأسترالى من إيذاء المسلمين.
عرض الفيديو نموذجين لامرأة وطفل يرتدون الزى الإسلامى بـ”هايد بارك” وسط سيدنى ، وبدأ الشاب بوصفهم بالإرهابيين ويحملون القنابل فى حقائبهم؛ لكن عشرات من المتفرجين قاموا بالدفاع عنهم وطالبوا بتركهم ومغادرته المكان.

شاهد الفيديو أكثر من 450 ألف مشاهد منذ تحميله على الإنترنت وانتشر فى جميع أنحاء العالم .
وقال مخرج الفيديو كمال صالح، إنه كاد يبكى من رد فعل الأستراليين وهو دليل قاطع على أن الجمهور الأسترالى لايرحب بأى كراهية ضد المسلمين وبذلك تعتبر أستراليا نموذجا يحتذى به فى التسامح .

وأضاف أنه لم يكن يتوقع الإقبال الكبير للتدخل لحمايتهم وعبر عن تفاؤله بالنسبة لمستقبل أستراليا، متوقعا أن يكون الشعب الأسترالى قدوة لبقية العالم.
جاءته الفكرة عندما بدأ النقاش فى الأسابيع الأخيرة حول ملابس النساء المسلمات فأراد معرفة وجهات النظر المختلفة المعادية للإسلام على نطاق واسع.


أضف تعليقك

تعليقات  0