الداخلية ترد على فليطح: ما تم تداوله حول التقصير في التعامل مع ملف "سهام" محض افتراء





أكدت إدارة الإعلام الأمني بوزارة الداخلية أن ما تناقلته بعض وسائل التواصل الاجتماعي من تغريدات منسوبة للسيد/ حمود فليطح، والد المغدورة سهام، والتي تتضمن تلميحات تحمل الإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية المسئولية في عدم تنفيذ أوامر المحكمة في عرض المتهمة عليها يوم أمس بتاريخ 12/10/2014، وما تلتها من ادعاءات متنوعة تنطوي في الإطار العام على ما يوحي بتقاعس الإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية في أداء واجبها هي محض افتراء ولا سند لها من الصحة.

وإيضاحاً لهذه الأمور وتبياناً للحقائق نود الإشارة إلى ما يلي: -

أولاً: الإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية لم يرد إليها مطلقاً أي طلب من المحكمة بعرض المتهمة عليها في تاريخ 12/10/2014.

علماً بأن آلية طلب عرض المتهمين في مثل هذه الجلسات تصدر دائماً من مكتب التنفيذ الجنائي والتعاون الدولي بوزارة العدل، أو من أي جهة معنية أخرى وفي كل الأحوال يتم توجيه كتاب من مكتب التنفيذ الجنائي والتعاون الدولي إلى الإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية، وفي الحالة المذكورة أعلاه لم يرد للمؤسسات الإصلاحية أي طلب بحضور المتهمة ومثولها أمام المحكمة نهائياً بالتاريخ المشار إليه.. وبالتالي تنتفي أي شبهة لتقاعس الإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية والتلميح لمسؤوليتها عن عدم عرض المتهمة على المحكمة.

ثانياً: من باب الحرص الكامل من جانب الإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية على حضور المتهمة لجلسة المحاكمة قامت بمخاطبة مكتب التنفيذ الجنائي والتعاون الدولي بكتابها رقم 3423 الصادر بتاريخ 28/9 والذي يتضمن السؤال عن موقف المتهمة من جلسات المحاكمة وجاء الرد في الأول من أكتوبر الجاري يبين أنه تقرر للمتهمة جلسة محاكمة في الثاني من نوفمبر القادم ولم يشر الكتاب من قريب أو بعيد إلى تقديم موعد الجلسة.. ونرفق لكم صورة من هذا الكتاب.

ثالثا: بشأن إدعاء تلك التغريدات بعدم عرض المتهمة على الإدارة العامة للأدلة الجنائية ومستشفى الطب النفسي في التاريخ المقرر لها وهو 13/7/2014 وتخلفها عن ذلك.. نورد لكم برنامج الطلب الصادر من مكتب التنفيذ الجنائي والتعاون الدولي بوزارة العدل وهو ما يؤكد عدم صحة هذا الادعاء وفق برنامج الطلب على النحو الآتي:

- في 1/7/2014 ورد كتاب من مكتب التنفيذ الجنائي والتعاون الدولي يتضمن ارسال المتهمة بتاريخ 13/7 للإدارة العامة للأدلة الجنائية وبالفعل تم ارسال المتهمة في هذا التاريخ ونرفق لكم صورة من الكتاب.

- بتاريخ 10/8/2014 ورد للإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية كتاب من مكتب التنفيذ الجنائي والتعاون الدولي بعرض المتهمة على الإدارة العامة للأدلة الجنائية وتم عرضها في 12/8 ومرفق ما يدل على ذلك.

- في 17/8 ورد طلب من الإدارة العامة للأدلة الجنائية بعرض المتهمة على مستشفى الطب النفسي وبالفعل تم عرضها بتاريخ 19/8 وتم حجزها بالمستشفى حتى تاريخ 31/8.

ونود الإشارة بأن المتهمة تم عرضها بناء على طلب من المحكمة وفقاً للكتب الواردة والمذكورة آنفاً.

وبالتالي ووفقا لما تقدم تنتفي أية نية لوجود أي تقصير من جانب الإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية في القيام بالمهام المنوطة بها في هذا الشأن.

وختاماً تؤكد إدارة الإعلام الأمني أن وزارة الداخلية حريصة كل الحرص على إحقاق الحقوق وللجميع بلا استثناء، وأن المغدورة سهام فليطح هي ابنة بارة من بنات الكويت، وليس هناك أية مصلحة لتقاعس أو تقصير في هذا الصدد
أضف تعليقك

تعليقات  0