زيادة قياسية في عائدات بايرن ميونخ تجعله من الأقوى اقتصادياً في العالم


سجل نادي “بايرن ميونيخ”؛ حامل لقب الدوري الألماني لكرة القدم دورة رأس مال قياسية في الموسم الماضي بإجمالي “528 مليون يورو”؛ “666 مليون دولار”.
وحقق النادي البافاري زيادة بلغت 22 بالمئة عن الموسم السابق بعد أن أكد بايرن ميونيخ التقرير الصادر عن مجلة “فوكوس”.

وارتفعت الأرباح بعد الضرائب بمليونين ونصف المليون يورو لتصل إلى “5ر16 مليون يورو”؛ مقارنة بالفترة نفسها من الموسم الأسبق عندما فاز الفريق بثلاثية الدوري والكأس وبطولة دوري أبطال أوروبا تحت قيادة يوب هانكس المدير الفني السابق للفريق.

وأكد النادي البافاري؛ أن السبب الرئيسي وراء الزيادة التاريخية في عائدات ذلك الموسم هو ارتفاع المبالغ المدفوعة من قبل الرعاة بالإضافة إلى ارتفاع حصيلة بيع قمصان الفريق وأعلامه وقطع الزينة “الإكسسوار” التي تحمل شعار البايرن.

وأشار التقرير الصادر من “فوكوس”؛ إلى أن قمصان بعض اللاعبين مثل “آريين روبين” و”مانويل نوير” و”توماس موللر” و”خابي مارتينيز” بيعت في الموسم الماضي بمبلغ “مليار و200 مليون يورو” بما يجاوز حصيلة بيع قمصان 17 فريقًا من فرق البونديسليجا مجتمعة.

وأصبح بايرن ميونيخ بعد أن بلغ مجموع أسعار لاعبيه “570 مليون يورو”؛ من أكبر الأندية على مستوى العالم ليس في كرة القدم وحسب وإنما أيضًا من الناحية الاقتصادية.
أضف تعليقك

تعليقات  0