الأمريكي جارسيا كبير محققي الفيفا يؤيد نشر التحقيقات الخاصة بملف قطر 2022


عرب الأمريكي مايكل جارسيا كبير محققي الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” عن تأييده لنشر فحوى التقرير الذي أعد حول الملابسات المثيرة للجدل التي أحاطت بملفي بطولة كأس العالم 2018 و2022 في روسيا وقطر على الترتيب.

وقال جارسيا أثناء حضوره إحدى المناسبات الرياضية في العاصمة البريطانية لندن: “إذا لم يتم الإعلان عن التحقيقات فنحن نتكلم هنا عن نظام يتناسب مع الأجهزة السرية أكثر منه مع اتحاد رياضي دولي يخدم الجميع”.

وأبرز وكيل النائب العام السابق في مدينة نيويورك الأمريكية ما قامت به اللجنة الأولمبية الدولية فيما يتعلق بفضيحة الفساد التي شابت إسناد دورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2002 في مدينة سالت ليك الأمريكية كمثال واضح حول دور تلك المنظمات الرياضية الدولية.

واضاف: “الإصلاحات الحقيقية تنبع من التغيير الذي يطرأ على ثقافة المؤسسة .. هذه هي الرؤية الضرورية لترسيخ المبادئ الأخلاقية في عالم الرياضة”.

بالإضافة إلى جارسيا، هناك بعض أعضاء في الفيفا مثل الألمانيان ولفجانج نيرسباخ وفرانز بيكنباور يؤيدون نشر التقرير المذكور، إلا أن السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد يتخذ موقفا مغايرا.

وكان المحقق هانز يواخيم إيكرت رئيس لجنة القيم بالفيفا قد أكد في وقت سابق أنه يجب تغيير المادة 36 من لائحة القيم الخاصة بالاتحاد بموافقة أغلبية أعضاء لجنته التنفيذية من أجل إضفاء صفة المشروعية والقانونية على نشر فحوى التقرير الخاص بالتحقيقات.
أضف تعليقك

تعليقات  0