مرزوق الغانم: واثقون بقدرة الشعب التونسي على النجاح في اختبار الديمقراطية


أعرب رئيس الاتحاد البرلماني العربي رئيس مجلس الامة مرزوق علي الغانم عن ثقته المطلقة "بقدرة الشعب التونسي على النجاح في الاختبار الديمقراطي الكبير المتمثل" بالانتخابات النيابية التي بدأت في تونس اليوم.

وقال الرئيس الغانم في بيان صحافي إن "الشعب التونسي الحر يخوض اليوم اختبارا جديدا على طريق المسيرة الديمقراطية في استحقاق شعبي يمثل احدى محطات التحول الديمقراطي".

وأضاف إن "الشعب التونسي وكما نجح في الانتخابات السابقة وبإقرار دستوره فسينجح مرة أخرى في هذه المحطة ليستمر التونسيون الاحرار في تقديم نموذج حي يقتدى به في التحول الحثيث والصبور والمثابر نحو الحكم الديمقراطي".

وأوضح أنه "برغم الكثير من المصاعب وبعض المنغصات الامنية وتطاول يد الارهاب أحيانا فقد كان الشعب التونسي حكيما ناضجا ولم يقع في فخ العواطف والانفعال السياسي بل راكم على مهل تجاربه المثيرة للاعجاب بهدف الوصول الى صيغة وطنية جمعية توافقية لشكل من الحكم الديمقراطي الرشيد.

وقال إن "التونسيين سينجحون بغض النظر عن هوية الاغلبية الفائزة في الانتخابات وبغض النظر عمن فاز ومن فشل بنيل ثقة الشعب، فالاساس هنا نجاح هذا الاستحقاق الديمقراطي الذي سيكون وبدون شك نبراسا وقدوة للكثير من التجارب العربية الوليدة".

ويدلي أكثر من خمسة ملايين تونسي اليوم بأصواتهم في مراكز الاقتراع المنتشرة في مختلف أنحاء تونس لانتخاب اعضاء البرلمان المكون من 217 مقعدا.
أضف تعليقك

تعليقات  0