فيصل المرشد: "قانون محكمة الأسرة" سيعالج القضايا الأسرية بفعالية


أكد رئيس المجلس الأعلى للقضاء رئيس محكمة التمييز والمحكمة الدستورية المستشار فيصل المرشد أهمية قانون محكمة الأسرة المعروض حاليا على مجلس الأمة وأثره الفعال في حل القضايا الأسرية كافة على وجه السرعة.

وقال المستشار المرشد في تصريح صحافي اليوم عقب استقباله رئيسة الجمعية الكويتية للأسرة المثالية الشيخة فريحة الأحمد الجابر الصباح إن ذلك القانون سيساهم في الفصل بالقضايا الاسرية "بمعرفة محكمة متخصصة تتولى النظر في هذا النوع من القضايا بما يعود بالنفع على المجتمع ككل".

وثمن الجهود الطيبة التي تبذلها الشيخة فريحة الأحمد من أجل النهوض بالأسرة الكويتية ورعاية واصلاح الأبناء في البلاد متمنيا للجمعية الكويتية للأسرة المثالية التوفيق في أداء رسالتها.

من جانبها أشادت الشيخة فريحة الاحمد بتعاون رجال القضاء من أجل المحافظة على استقرار الأسرة و المجتمع بشكل عام والعمل الدؤوب والالتزام العالي بسرعة انجاز القضايا من قبل القائمين على القضاء ويستحقون على ذلك الشكر والتقدير والامتنان والتكريم.

وقالت الشيخة فريحة إن التاريخ سيخلد هذه الشخصيات التاريخية التي أصبحت نموذجا في البلاد والمنطقة في قول الحق حيث سيحذو الاحفاد حذو تلك الرموز متمنية للجميع التوفيق والثبات على هذا المنهج وتضافر كل الجهود المخلصة لسرعة اصدار قانون محكمة الأسرة.

وشهد اللقاء مناقشة ظاهرة زيادة نسبة العنف في البلاد وما يتعلق بمحكمة الأسرة وازدياد نسبة الطلاق وضرورة نشر الوعي القانوني بين أفراد المجتمع والالتزام الكامل بالمحافظة على هيبة القضاء واستقلاليته الى جانب عدد من الموضوعات واستعراض الحلول المناسبة بشأنها.

وحضر اللقاء نائب رئيس محكمة التمييز المستشار يوسف المطاوعة والوفد المرافق للشيخة فريحة الاحمد.
أضف تعليقك

تعليقات  0