رئيس وزراء كندا يختبئ داخل خزانة في البرلمان



أفادت صحيفة "غلوب اند ميل" الكندية أن رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر وضع في خزانة خلال الهجوم الذي استهدف مقر البرلمان في أوتاوا، حيث كان يعقد اجتماعاً. وقضى ستيفن هاربر ربع ساعة في خزانة بالبرلمان صباح الأربعاء قبل التحقق من أن الطريق آمنة لإخراجه من هناك وفق شهادات برلمانيين نقلتها الصحيفة.

وكان هاربر مع حوالي 150 من نواب الحزب المحافظ الذي يتزعمه في قاعة يفتح بابها على الممر الرئيسي للبرلمان، عندما اقتحم مايكل زحاف- بيبو ببندقيته المبنى قبل أن يُقتل بعد لحظات. وقال أحد النواب الحاضرين إنه حينما دوت العيارات النارية الأولى كان البعض "يعلم أن هناك خزانة" في تلك القاعة الكبيرة "فحشروا بداخلها" رئيس الوزراء. وروى برلماني أن "العديد من البرلمانيين ظنوا أن رئيس الوزراء قد تمكن من الخروج من القاعة ولم يعلموا أنه كان في الواقع داخل الخزانة".

وفي الوقت نفسه "كان هناك 15 علماً معلقة في قاعة الحزب فامسكوا بها باستثناء اثنين". وقال النائب للصحيفة إن النواب امسكوا بالإعلام "كالرماح مستعدين لطعن من يدخل".
أضف تعليقك

تعليقات  0