"التطبيقي" يوجه الطلبة نحو تخصصات يحتاجها سوق العمل المحلي




لفت الناطق الرسمي باسم الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب الدكتور صلاح مال الله إلى حرص الهيئة على توجيه الطلبة نحو التخصصات التي يحتاجها سوق العمل المحلي بالقطاعين الخاص والعام.

وقال الدكتور مال الله في تصريح صحافي اليوم بمناسبة انطلاق العام الدراسي الجديد ان الخطة التنموية للهيئة 2010 — 2011 وحتى 2013 — 2014 تركز على تطوير وتوفير قوة العمل الوطنية، مشيرا الى أن الخطة أولت اهتماما بالبحوث العلمية التطبيقية ودورها في حل مشكلات التنمية على أسس علمية قابلة للتطبيق اضافة الى المشاريع الانشائية.

وأضاف ان الهيئة انجزت عددا من المشاريع الاستراتيجية بالتعاون مع الجهات المختصة في مجال البحوث العلمية على المستوى المحلي والإقليمي والدولي من خلال إبرام مدير عام الهيئة الدكتور أحمد صالح الأثري العديد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم مع جهات عدة منها جامعة الكويت وشركة إنترتك القابضة وبرنامج إعادة الهيكلة ومعهد الكويت للأبحاث العلمية وشركة البترول الوطنية الكويتية.

واضاف ان من الانجازات ايضا ما تمثل بسياسة قبول عدد كبير من الطلبة في كليات ومعاهد الهيئة في السنوات القليلة الماضية اذ بلغ 56347 طالبا وطالبة ويعد هذا الانجاز تحديا لمواجهة زيادة الطاقة الاستيعابية مستقبلا.

واكد مال الله اهتمام الهيئة بالتخصصات الصحية والطبية حيث بلغ عدد الخريجين من كلية العلوم الصحية وكلية التمريض ومعهد التمريض خلال السنوات القليلة الماضية 1526 طالبا وطالبة كما كان للهيئة دور متميز في دعم هذا الجانب التكنولوجي حيث بلغ عدد الخريجين من كلية الدراسات التكنولوجية 2390 طالبا وطالبة
أضف تعليقك

تعليقات  0