محليات

إطلاق سراح 151 سجيناً بموجب العفو الأميري

تنفيذاً للمكرمة الأميرية لصاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح -حفظه الله ورعاه- بالعفو عن المحكومين أطلقت المؤسسات الإصلاحية وتنفيذ الأحكام، سراح 151 سجيناً بموجب العفو الأميري الذي شمل 1408 سجناء ما بين تخفيف المدة وإطلاق السراح الفوري والعفو عن الغرامات والكفالات.

وهنأ وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون المؤسسات الإصلاحية وتنفيذ الأحكام اللواء حقوقي فراج فهد الزعبي المفرج عنهم وذويهم، متمنياً من الجميع حسن السير والسلوك والالتزام بالقواعد والقوانين وأن يكونوا عند حسن الظن بهم وينخرطوا سريعاً في المجتمع ليكونوا عوناً لأسرهم.

وأضاف أن لجنة العفو الأميري قامت بدراسة (3000) ملف واستقرت على تخفيف العقوبات عن (839) شخصاً وتم الإفراج عن (151) شخصاً وسيتم الإفراج عن الباقين تباعاً فيما بلغ عدد المشمولين بالعفو من الغرامات والكفالات (569) شخصاً.

وأشار إلى أن الإفراج عن هؤلاء السجناء جاء جرياً على العادة السامية لصاحب السمو أمير البلاد المفدى لمن ينطبق عليه شروط العفو التي تمثل جزءاً من المنظور الاستراتيجي لدولة الكويت للمحافظة على حقوق الانسان والحرية والعدالة.

وأكد ان المحكومين الكويتيين والمقيمين بصورة غير قانونية المشمولين بالمكرمة الأميرية تم الإفراج عنهم، أما المحكومون الأجانب فتم تسليمهم إلى إدارة الإبعاد لترحيلهم إلى بلادهم.

وأشار إلى أن المفرج عنهم سوف يمنعون من السفر خلال الفترة المتبقية من محكوميتهم وسوف يخضعون للرعاية اللاحقة وعلى المشمول بالرعاية اللاحقة من المفرج عنهم أن يكون حسن السير والسلوك وإذا ما تجاوز القوانين سيتم عرضه على النيابة العامة لحرمانه من العفو ورجوعه إلى السجن مرة أخرى.

وشكر اللواء الزعبي الجهات المشاركة في اصدار كشوفات العفو الأميري من النيابة العامة ولجنة مطابقة كشوفات العفو الأميري واللجنة القانونية من الديوان الأميري على الجهد الكبير الذي بذلوه وحرصهم على انهاء الكشوفات قبل العيد الوطني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى