محليات

الصحة: سلامة أبنائنا الطلبة أولوية وننسق مع “التربية” لرفع الوعي الصحي

أكدت الوكیلة المساعدة لشؤون الصحة العامة والوكیلة المساعدة للخدمات الطبیة المساندة بالتكلیف بوزارة الصحة الكویتیة الدكتورة بثینة المضف أن سلامة “أبنائنا الطلبة أولویة وننسق بشكل مستمر مع وزارة التربیة لرفع الوعي الصحي في جمیع المدارس والقطاعات التعلیمیة”.

جاء ذلك في ردھا على أسئلة الصحفیین في المؤتمر الصحفي التاسع الیوم الخمیس والذي تقیمه وزارة الصحة بشكل یومي للوقوف على آخر مستجدات انتشار فیروس كورونا المستجد كوفید 19.

وأضافت المضف في إجابتھا حول ما إذا سیتم تمدید فترة عطلة المدارس والجامعات ان المحافظة على صحة الطلبة “شيء مھم ونحن نتواصل دائما مع وزارة التربیة لرفع الوعي وننسق معھا حول آخر مستجدات الفیروس وما یرد الینا من منظمة الصحة العالمیة”.

وحول تحدید فترة زمنیة تقریبیة للسیطرة التامة على ھذا الفیروس في الكویت قالت إنه لا یوجد حالیا أي تاریخ محدد لمحاصرة كورونا المستجد بسبب تفشیھ في جمیع دول العالم “ونحن تتابع باستمرار ما ینشر وما یرد الینا من المنظمة”.

وعما تردد أخیرا عن الاشتباه في إصابة مصري في الكویت قالت إنه لم تسجل أیة إصابة بفیروس كورونا المستجد بین أبناء الجالیة المصریة في البلاد.

وعن شروط خروج المصابین من المستشفى أشارت المضف الى ان الفریق الطبي المتخصص ھو الذي یقرر من تنطبق علیھ الخروج مبینة أن وزارة الصحة تعتمد على البروتوكولات الصحیة العالمیة في علاج الحالات المصابة بالفیروس.

وبینت ان وزارة الصحة تقوم بتحدیث الإجراءات وآلیة فحص القادمین من جمیع الدول دون استثناء مشیرة الى أن منظمة الصحة العالمیة تنصح باتباع الإجراءات الوقائیة وتقلیل حركة السفر للحد من انتشار كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى