محليات

التربية تعكف علي دراسة.. إيقاف الدراسة لرياض الأطفال والابتدائية

عقد اجتماعاً ترأسه الوكيل المساعد للتعليم العام أسامه السلطان بحضور الوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة فيصل المقصيد و الوكيل المساعد للشئون الإدارية رجاء بوعركي ومدراء عموم المناطق التعليمية ومدير إدارة التعليم الديني لمناقشة استعدادات واحتياطات وخطط وزارة التربية لمواجهة أزمة فيروس كورونا.


وحول هذا الموضوع أكد الوكيل المساعد للتعليم العام أسامه السلطان على قيام وزارة التربية بالترتيبات اللازمة والإجراءات الاحترازية من خلال توفير المطهرات والمنظفات لتعقيم جميع الفصول الدراسية والمرافق التعليمية وتجهيز العيادات بالمعدات اللازمة للقيام بدورها.


و من جهته شدد الوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة فيصل المقصيد على حرص وزارة التربية على تأمين الوقاية الصحية للطلاب والهيئة التعليمية والإدارية في المدارس قبل استئناف الدراسة حفاظا على صحتهم معلقا أنه تم تفعيل دور العيادات المدرسية في المدارس بتوفير الهيئة التمريضية وسد النقص في المدارس.


وأشار المقصيد إلى إلغاء الطابور المدرسي ووقف الأنشطة المدرسية والرحلات إلى نهاية العام الدراسي والعمل على فحص الطلاب والهيئتين التعليمية والإدارية صباح كل يوم دراسي بجهاز القياس الحراري الذي تم توفيره من قبل وزارة الصحة للتأكد من سلامة الجميع منوها على ضرورة تفعيل الإرشادات التوعوية وتوزيع النشرات لتوعية الطلاب بطرق الوقاية من الفيروس بشكل مكثف من خلال المنصة الإعلامية والعيادات المدرسية و وضرورة توزيع النشرة التوعوية لوزارة الصحة وتعميمها على المدارس.

وبدورها ذكرت الوكيل المساعد للشئون الإدارية رجاء بوعركي أنه تم التواصل بشكل مباشر مع شركات النظافة والنقليات خلال فترة الإجازة لتوفير الاستعدادت اللازمة المتعلقة بالتنظيف والتعقيم من خلال توفير المعقمات والمنظفات اللازمة لسلامة الطلبة مشيرة إلى ضرورة تكثيف جهود مدراء الشئون الإدارية بالمناطق التعليمية للتواصل مع مدراء المدارس للتأكد من جاهزية المدرسة معلقة أنه تم توفير خط ساخن للتواصل مع مدير الخدمات في حال تواجد أي نقص أو عجز.

وفي السياق ذاته قالت مصادر تربوية ان الوزارة تدرس إيقاف الدراسة في مرحلتي رياض الأطفال والابتدائية في حال تمديد تعليق الدراسة لأكثر من شهر.

وقالت المصادر ان الوزارة تتابع تطورات الفيروس، لذلك توقف الدراسة في رياض الأطفال والابتدائي أمر وارد في حال تجاوز التمديد لأكثر من شهر، مشيرة الى انه سيتم الأخذ بنتيجة الفصل الدراسي الأول واعتمادها للفصل الثاني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى