محليات

العقيل: الكويت عززت دور المرأة بخطة تنموية شاملة

قالت وزيرة الشؤون الاجتماعية ووزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية الكويتية مريم العقيل اليوم السبت إن دولة الكويت عززت دور المرأة من خلال تضمين خطة التنمية الوطنية لدولة الكويت (2015-2020) عدة أهداف تعنى بالمرأة بمختلف المجالات.

وأضافت العقيل في بيان صحفي بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف غدا الأحد أن دولة الكويت وضعت عدة أهداف للقضاء على كل صور التمييز ضد المرأة شملت التمكين السياسي من خلال دعم وتعزيز مشاركة المرأة في الحياة العامة والسياسية.

وأشارت الى أن دول العالم تحتفل بيوم المرأة العالمي في 8 مارس من كل عام والذي يأتي هذا العام تحت شعار (انا جيل المساواة: أعمال حقوق المرأة) مبينة أنها مناسبة يستذكر بها المجتمع الدولي دور وإنجازات وإسهامات المرأة في مجتمعاتها.

وبينت أن سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه حريص على ممارسة المرأة لأدوارها المختلفة بالمجتمع وهو مهتم بها ومؤمن بطاقاتها.

وأوضحت أن دولة الكويت تؤكد ايمانها والتزامها بدور المرأة وعملت على تهيئة الظروف والآليات التشريعية والمؤسسية المناسبة لنيل كل حقوقها وأداء دورها التنموي كشريك على قدم المساواة مع الرجل.

وأفادت أن خطة الدولة التنموية تضمنت تمكين المرأة اقتصاديا من خلال دعم مشاركتها في جميع القطاعات وزيادة الوعي وتطبيق السياسات الايجابية بين الجنسين ووضع خطة وطنية شاملة لمعالجة العنف ضد المرأة.

ونوهت بانجاز عدد من التشريعات تصب في صالح المرأة منها قانون محكمة الأسرة (12/2015) وقانون انشاء صندوق دعم الأسرة (104/2015) وقانون (47/1993) بشأن الرعاية السكنية وتعديلاته وقانون (21/2000) بأن يعامل ذو الاعاقة غير الكويتي من أم كويتية معاملة الكويتي مدى الحياة.

ولفتت العقيل إلى حرص دولة الكويت على أن تكون الجهود شاملة لكل الحقوق الاساسية إذ كفلت للمرأة المشاركة بحقها السياسي سواء بالترشيح أو الانتخاب في مجلس الامة والمجلس البلدي إضافة لتقديم المساعدة الاجتماعية للفئات الضعيفة خاصة النساء المطلقات والارامل والكويتية المتزوجة من غير الكويتي وكبيرات السن وأسر المسجونين.

وأضافت أن الكويت عملت على تأهيل القادرات منهن على العمل عبر برامج متخصصة لتحويلهن الى فئات منتجة قادرة على دخول سوق العمل بل واعطاء المرأة العاملة في القطاع الخاص عددا من المزايا مثل تخفيض ساعات العمل اثناء فترة الحمل وبعد الولادة لمدة سنتين واجازة ولادة متضمنة راتبا كاملا والحق في تلقي الخدمات الطبية بالمجان.

وأشارت الى ارتفاع نسبة النساء بالمناصب القيادية حيث زادت في السنوات الأخيرة لتمثل في القطاع الحكومي 15 بالمئة وفي القطاع الخاص 17 بالمئة مشيرة الى أن هذا اليوم يعتبر فرصة للتأمل في التقدم المحرز في قضية المرأة على مستوى العالم.

وشددت العقيل على ان تطور الدول وتقدمها لا يمكن أن يتحققا دون مشاركة حقيقة للمرأة في جميع المجالات مبينة أن دولة الكويت ستواصل جهودها في دعم المرأة والاستمرار في توفير كافة السبل لتمكينها في شتى المجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى