محليات

“مجلس الوزراء” للخاضعين للحجر المنزلي: ممنوع الخروج لمدة 14 يوماً

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي ظهر اليوم في قصر السيف برئاسة سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء وبعد الاجتماع صرح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس خالد ناصر الصالح بما يلي:

استهل مجلس الوزراء اجتماعه بمتابعة آخر مستجدات انتشار فيروس كورونا الجديد (كوفيد 19) حيث عرض وزير الصحة رئيس الفريق المكلف بمتابعة تطورات فيروس كورونا المستجد ـ على المجلس إحصائية من واقع تقرير منظمة الصحة العالمية عن عدد الحالات المصابة بالفيروس وكذلك عدد الوفيات وحالات الشفاء على المستوى العالمي وكذلك الإجراءات الاحترازية التي تتخذها دولة الكويت للتصدي لهذا الفيروس الفتاك.

وقد دعا مجلس الوزراء كافة المواطنين والمقيمين إلى اتخاذ الحيطة والحذر والالتزام التام بالتعليمات والإرشادات الصحية التي يتم الإعلان عنها باستمرار في كافة وسائل الإعلام الرسمية حفاظا على صحتهم وسلامتهم كما دعا كافة الوزارات والجهات المعنية إلى الاستمرار في اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية تنفيذا لقرارات مجلس الوزراء ذات الصلة.


كما أكد مجلس الوزراء بأن إحدى الثوابت الأساسية التي تنتهجها الحكومة في تعاملها مع تداعيات انتشار فيروس كورونا هي الشفافية والوضوح وعدم إخفاء أي معلومات وعليه فإن مجلس الوزراء يدعو الجميع إلى عدم الالتفات إلى أي إشاعات واستياق المعلومات من مصادرها الرسمية.


وضمن هذا السياق وفي إطار متابعة مجلس الوزراء تنفيذ برامج الحكومة الرامية لاحتواء انتشار فيروس كورونا المستجد ولسرعة توفير متطلبات وزارة الصحة لمواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا ولتمكين الأجهزة العاملة من القيام بمهامهم والعمل على كل ما من شأنه الحفاظ على الصحة العامة وسلامة المواطنين والمقيمين فقد قرر مجلس الوزراء التالي:

– تكليف وزارة المالية بإعداد مشروع مرسوم بقانون بفتح اعتماد إضافي لتغطية تكاليف وزارة الصحة والجهات المعنية الأخرى والخاصة بعلاج ومكافحة فيروس كورونا.


– تكليف إدارة الفتوى والتشريع بالتنسيق مع وزارة الصحة لإعداد مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم 8 لسنة 1969 لتشديد العقوبات المقررة بالقانون المذكور.


وبناء على طلبات وزارة الصحة باتخاذ إجراءات وقائية واحترازية للحد من انتشار الفيروس فقد تدارس المجلس توصيات اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة تداعيات انتشار الفيروس وقرر الآتي:

1) تمديد العمل بقرار مجلس الوزراء السابق بشأن تعطيل الدراسة في كافة المدارس والجامعات والكليات الحكومية والخاصة والكليات العسكرية ومراكز وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لمدة أسبوعين إضافيين ومن ثم مراجعتها على أن يتم تكليف كل من وزارة التربية – وزارة التعليم العالي بتقديم التصورات العملية الكفيلة بمعالجة الاحتمالات المستقبلية والآثار المترتبة على التعطيل وما يتصل ببدائل التعليم التقليدي والاختبارات وإجراءاتها.


2) التعميم على الجهات المعنية بإغلاق كافة صالات السينما والمسارح وكذلك صالات الأفراح العامة والخاصة وصالات (الفنادق) ومنع إقامة القاعات المؤقتة وذلك حتى إشعار آخر.


3) دعوة الاتحادات الرياضية لوقف النشاط الرياضي والمباريات الودية حتى إشعار آخر.


4) تكليف وزارة الداخلية بالتنسيق مع وزارة الخارجية ووزارة الصحة بإيقاف إصدار جميع سمات الدخول والتأشيرات (الفيزا) بحيث تكون محصورة من خلال البعثات الدبلوماسية الكويتية في الخارج.


5) تكليف وزارة المالية بتسليم موقع أرض المعارض لوزارة الصحة لاستخدامه كمراكز صحية للفحص.


6) تكليف بلدية الكويت بالتنسيق مع وزارة الصحة للنظر في وضع ضوابط لتنظيم مراسم العزاء في المقابر بما يتفق مع الإجراءات الوقائية لتجنب أسباب العدوى وانتشار الوباء.


7) إلزام كافة الجهات الحكومية بعدم السماح بمباشرة العمل للموظفين الكويتيين وغير الكويتيين المشمولين بكافة أنواع الحجر الصحي الإلزامي سواء كان بالمنزل أو بمراكز الإيواء أو بالمستشفيات أو غيرها وذلك تقيدا بقواعد الحجر والمدة التي تقررها وزارة الصحة.


8) إصدار التعاميم اللازمة من وزارة الصحة لتنظيم دخول القادمين إلى البلاد من المواطنين أو المقيمين من مختلف دول العالم وذلك على النحو التالي: –

الحجر المؤسسي: ويتم بموجبه تطبيق الحجر الإلزامي الصادر لمدة (14) يوما تتم فيه متابعة الشخص وتطبيق الإجراءات الصحية المقررة .


– الحجر المنزلي: الالتزام بعدم الخروج من المنزل إطلاقا وذلك لمدة (14) يوما مع متابعة أطباء الصحة الوقائية واتباع الإرشادات الصحية والاتصال على الخط الساخن 24970967 في حالة ملاحظة أي تطور في الأعراض.


– المراقبة الصحية: وهي تشمل على إرشادات ونصائح وتعليمات للقادم من تلك الدول تنصح بملازمة المنزل إلا في حالات الضرورة ولمدة (14) يوما وتجنب التواجد في التجمعات وفي حالة ملاحظة أي تطور في الأعراض الاتصال على الخط الساخن 24970967.

وقد استعرض مجلس الوزراء الرسالة الموجهة لسمو رئيس مجلس الوزراء من محافظ بنك الكويت المركزي الدكتور محمد يوسف الهاشل والمتضمنة مبادرة البنك إلى إنشاء صندوق مالي قيمته 10 ملايين دينار كويتي تشارك فيه جميع البنوك الكويتية لدعم جهود مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد ووضع هذا الصندوق تحت تصرف مجلس الوزراء الموقر للصرف المباشر منه على احتياجات العاجلة والضرورية التي تراها الحكومة.


وقد عبر مجلس الوزراء عن جزيل الشكر والتقدير لهذه المبادرة السخية مشيدا بما تعكسه من روح المسؤولية الوطنية والايجابية والتكافل التي جبل عليها أهل الكويت على مر التاريخ والأجيال.


ثم بحث مجلس الوزراء الشئون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي وفي هذا الصدد أدان المجلس الهجوم الإرهابي الذي وقع قرب السفارة الأمريكية في جمهورية تونس الشقيقة والذي أسفر عن وقوع عدد من القتلى والجرحى من رجال الأمن كما أدان المجلس الهجوم الإرهابي على احتفالية بمدينة كابول بجمهورية أفغانستان الإسلامية والذي أسفر عن مقتل وإصابة عدد كبير من الأشخاص مؤكدا موقف دولة الكويت الثابت في رفض كافة أعمال العنف والإرهاب مهما كانت دوافعها وأهدافها سائلا المولى عز وجل أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.


ثم عبر مجلس الوزراء عن بالغ الحزن والأسى لوفاة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة خافيير بيريز دي كوييار مستذكرا دوره الإيجابي ومواقفه المبدئية وجهوده الطيبة في دعم السلام والأمن العالميين.


كما هنأ مجلس الوزراء فخامة الرئيس عمر سيسكو إمبالو بمناسبة أدائه اليمين الدستورية رئيسا لجمهورية غينيا بيساو الصديقة متمنيا له كل التوفيق والسداد وإلى الشعب الغيني الصديق المزيد من التطور والازدهار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى