محليات

اتحاد المزارعين يقدم شاحنات من الخضار والفواكه للمواطنين بمحجري الخيران والجون بالتعاون مع «الهلال الأحمر»

نظم الاتحاد الكويتي للمزارعين حملة تطوعية لتقديم الخضار والفواكه من المنتج النباتي الكويتي إلى المواطنين المقيمين بالحجر الصحي في مدينة الخيران وكذلك في محجر الجون بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر الكويتي

وفي هذا الصدد أكد رئيس الاتحاد الكويتي للمزارعين عبدالله الدماك في تصريح للصحفيين قبل انطلاق الشاحنات من أمام مقر الاتحاد الكويتي للمزارعين بحضور مدير عام جمعية الهلال الأحمر الكويتي عبدالرحمن العون وأمين السر بالاتحاد محمد صنهات العتيبي وعضو مجلس الادارة عبدالله الداهوم ومدير عام الاتحاد عايد الرشيدي ، أن الحملة انطلقت إيمانا من مجلس إدارة الاتحاد الكويتي للمزارعين لتقديم الدعم من المنتج الكويتي إلى اخواننا المواطنين المقيمين في المحاجر الصحية سواء في منتزه الخيران أو في الجون بسبب وضع كورونا المستجد وهذا العمل جزء بسيط يقدمه اخوانهم المزارعين لهذا البلد المعطاء وأبنائه

‏وأوضح الدماك أن مجلس ادارة الاتحاد مستعد لتقديم مثل هذه الشاحنات في كل أسبوع إيمانا منا بأن دعم هذا البلد الطيب الذي قدم الكثير لابنائه ويجب أن تكون لنا وقفة في هذا الأمر وأن نقدم كل ما نستطيع وهي مبادرة من إخوانهم المزارعين الكويتيين تدل على تكاتف المواطنين ايام الأزمات وهذا التكاتف الاجتماعي جبل عليه أبناء هذا البلد المعطاء عكسته الأزمة الاستثنائية لفيروس كورونا المستجد وأننا على اتم الاستعداد لتقديم كل ما نستطيع من أجل بلادنا الكويت.


وتقدم الدماك بالشكر لجمعية الهلال الأحمر الكويتي التي كانت حلقة الوصل بيننا وبين المحاجر سوى أن في محجر منتزه الخيران وكذلك محجر الجون وكل الشكر لجميع العاملين في المحاجر سواء من وزارة الداخلية وكذلك وزارة الصحة و الوزارات الأخرى الذين استقبلوا شاحنات الاتحاد الكويتي المزارعين على أن يتم تقديمها لي تلك المحاجر الصحية ونخص بالشكر استشاري طب عائلة.


المنسق العام لمحجر الجون د.أسيل عمران الصابري والمقدم ابراهيم مرزوق فالح آمر حرس منتجع الجون ونسأل الله العلي القدير أن يعم الأمن والأمان من أبناء هذا الشعب الطيب من المواطنين والمقيمين على أرض الكويت
وقال الدماك ان الاتحاد على استعداد تام للتعاون والتنسيق مع جميع وزارات الدولة وخصوصاً وزارة الصحة لتزويدها بالمنتجات الوطنية الطازجة من الخضراوات والفواكه للموجودين في المحاجر الصحي.


ولفت الدماك إلى أن المزارعين يبذلون طاقتهم القصوى من اجل سد حاجات السوق المحلي بالمنتجات بعد ازمة انتشار وباء الكورونا على مستوى العالم والتي من الممكن أن تهدد بعجز مستقبلي في توفير المنتجات المستوردة خصوصاً بعد قرارات المنع من الاستيراد التي شهدتها العديد من الدول، مضيفاً انهم يكثفون الزراعة في هذه الفترة للمساهمة في رفع مستوى الانتاج الوطني وان كانت مكلفة بالنسبة إليهم الا انهم يثابرون من اجل مصلحة الوطن مثلما تعمل باقي قطاعات الدولة في مكافحة انتشار الوباء.


الهلال الأحمر
ومن جهته أكد مدير عام جمعية الهلال الأحمر الكويتي عبدالرحمن العون أن هذه البادرة التي قام بها الاتحاد الكويتي للمزارعين بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر الكويتي بصفتها مسؤولة عن الامور الإدارية واللوجستيه في مناطق الحجر الصحي سواء في الخيران وكذلك في الجون حيث قام مجلس إدارة الاتحاد الكويتي للمزارعين

بالتنسيق والاتصال في جمعية الهلال الأحمر الكويتي لتقديم هذه الشاحنات من الخضار والفواكه من المنتج الكويتي المحلي وهذه البعض ليس قريبا مجلس ادارة الاتحاد الكويتي للمزارعين وكذلك على أبناء هذا البلد المعطاء الذين اثبتوا وقوفهم إلى جانب إخوانهم في السراء والضراء.


‏وأوضح العون إن جمعية الهلال الأحمر الكويتي مستعده لتدليل أي صعوبات تواجه أي مؤسسة أو جمعية خيرية او اتحاد لخدمة هذا البلد المعطاء سوى بتقديم المواد الغذائية او غيرها من الامور التي نحن على اتم الاستعداد

للتنسيق وإيصال كل ما من شأنه أن يقدم لاخواننا المواطنين في المحاجر الصحية سواء في منطقة الخيران وكذلك منطقة الجون وكل الشكر والتقدير مرة أخرى لمجلس إدارة الاتحاد الكويتي للمزارعين على هذه البادرة الطيبة في توفير تلك الشاحنات من الإنتاج المحلي الكويتي سواء من الخضار أو الفواكه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى