إقتصاد

«البورصة» تبدأ تداولاتها بتراجع جميع مؤشراتها

شهدت بورصة الكويت تراجعا في جميع مؤشراتها مع بداية تداولات جلسة مستهل الأسبوع اليوم الأحد إذ انخفض مؤشر السوق العام 9ر185 نقطة ليبلغ مستوى 4ر4718 نقطة بنسبة 8ر3 في المئة.

وتم تداول كمية أسهم بلغت 3ر10 مليون سهم تمت عبر 418 صفقة بقيمة نقدية 8ر3 مليون دينار (نحو 9ر12 مليون دولار).

وانخفض مؤشر السوق الرئيسي 8ر63 نقطة ليبلغ مستوى 5ر4170 نقطة بنسبة 5ر1 في المئة من خلال كمية أسهم بلغت 5ر1 مليون سهم تمت عبر 99 صفقة بقيمة نقدية 136 ألف دينار (نحو 4ر462 ألف دولار).

كما انخفض المؤشر الأول الذي تم إيقافه 15 دقيقة نظرا إلى تراجعه أكثر من 5 في المئة بنحو 5ر269 نقطة ليبلغ مستوى 6ر4976 نقطة من خلال كمية أسهم بلغت 6ر9 مليون سهم تمت عبر 330 صفقة بقيمة نقدية 3ر4 مليون دينار (نحو 6ر14 مليون دولار).

في غضون ذلك انخفض مؤشر (رئيسي 50) 4ر106 نقطة ليبلغ مستوى 7ر4135 نقطة بنسبة 5ر2 في المئة من خلال كمية أسهم بلغت 4ر1 مليون سهم تمت عبر 88 صفقة بقيمة نقدية 133 ألف دينار (نحو 2ر452 ألف دولار).

وكانت شركة بورصة الكويت أعلنت ابتداء من اليوم تحديث فاصل تداول الأسهم بتخفيض الحد السعري لإدخال الأوامر وفاصل تداول الأسهم من نسبة – 10 في المئة إلى – 5 في المئة نزولا مع المحافظة على نسبة 10 في المئة صعودا.

وأكدت أن القرار جاء سعيا من منظومة سوق المال الكويتي إلى مواكبة المتغيرات المتسارعة بما يصب في مصلحة المستثمرين نظرا إلى حالة الاضطراب التي يشهدها التداول في السوق وغيرها من أسواق المال الإقليمية والعالمية نتيجة المخاوف التي أثارها تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وأوضحت أن تطبيق هذه القواعد لن يؤثر على فواصل المؤشر المعمول بها حاليا وأنه في حال انخفاض أو ارتفاع أي ورقة مالية سيتيح هذا القرار للمتعاملين إدخال أوامر البيع أو الشراء بعد وقف الورقة دقيقتين يجري خلالهما مزاد لتحديد سعر مرجعي جديد مع إعطاء الأولوية في الأوامر حسب النظام المعمول به حاليا.

وأشارت إلى أنه لن يتم إدخال كميات في هذا المزاد تقل عن الكمية الدنيا للسهم المحددة بنسبة من معدل كمية التداول اليومي. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى