محليات

اتحاد المزارعين: الانتاج متوفر ويصل إلى 35 صنفا والأولوية بالبيع للجمعيات التعاونية


قام معالي وزير الإعلام و وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري ‬في جولة في شبرة الخضار التابعة للاتحاد الكويتي للمزارعين في مننطقة الأندلس رافقه خلالها رئيس مجلس ادارة الاتحاد الكويتي للمزارعين عبدالله الدماك ونائب الرئيس حسين بن صامل العجمي وأمين الصندوق جابر مرزوق العازمي وأمين السر محمد صنهات العتيبي وعضو مجلس الادارة عبدالله الداهوم وأعضاء مجلس ادارة الاتحاد الكويتي للمزارعين ونائب المدير العام بالهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية لقطاع الثروة النباتية دلال رجب للاطلاع على مدى جاهزية توفير المنتج الوطني خلال أزمة كرونا التي تحل بالبلاد.

وفي هذا الصدد أكد رئيس الاتحاد الكويتي للمزارعين عبدالله الدماك خلال الجولة في حديثه لوزير الاعلام أن جميع المزارعين الكويتيين بذلوا قصارى جهدهم لتوفير العديد من أنواع الخضار في شبرة الأندلس حتى لا يشعر المواطن والمقيم بوجود أي عجز كما تم توقيف الحراج في الشبرة وإعطاء الأولوية في الشراء للجمعيات التعاونية
وأي جمعية تعاونية تتصل بالاتحاد وتحجز الكميات التي تحتاجها ويأتي مندوبها للاتحاد ويحمل المنتج ويتوكل على الله ويتم توزيع بقية الانتاج للمنافذ التسويقية وللبسطات.

مشيرا إلى وجود قرابة خمس وثلاثون صنفا تأتي من مزارع الكويت في الشمال والجنوب سواء في مزارع الوفرة أو العبدلي بشكل يومي.

واختتم الدماك حديثه أن المزارع الكويتي وكما عهدته الحكومة والمواطنين سيبقى جندي يخدم هذا الوطن في المجال الزراعي ولن يشعر أي مواطن أو مقيم بأي نقص من الانتاج الزراعي المحلي الذي سيغطي السوق بعون الله تعالى بنفس الجودة التي عهدها الجميع وأن مجلس ادارة الاتحاد الكويتي للمزارعين سيعمل جاهدا لتوفير جميع الأنواع من الخضار والفواكة فالكويت تستاهل وهذا أقل شيء نستطيع به رد المعروف لهذا البلد المعطاء في ظل الأزمة التي تمر بها البلاد بسبب وباء كرونا المستجد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى