إقتصاد

البورصة: إلغاء كافة الاجتماعات الخارجية وإجراؤها فقط في حالة الضرورة القصوى

أعلنت شركة بورصة الكويت للأوراق المالية حصولها على موافقة هيئة أسواق المال على استمرار تسيير أنشطة التداول في البورصة مع تطبيق حزمة من التدابير الاحترازية.

وقالت البورصة في بيان صحفي اليوم الخميس إن تلك التدابير الاحترازية التي أصدرتها تأتي في إطار حماية حقوق المتعاملين والحد من الآثار السلبية التي قد تنعكس على اعمال المستثمرين وأسواق التداول.

وأضافت أنه سيتم تمديد الإجراءات المتخذة حتى انتهاء العطلة الرسمية التي تشمل استمرار التداول في السوق الرسمي كالمعتاد وإيقاف كل من نقل الملكية والتنفيذ الجبري والصفقات الخاصة ونظام تداول الأوراق المالية غير المدرجة (أو تي سي).

وأوضحت أنه لضمان صحة وسلامة موظفي بورصة الكويت وتوفير بيئة عمل سليمة وآمنة لهم سيتم إلغاء كافة الاجتماعات الخارجية وإجراؤها فقط في حالة الضرورة القصوى في حين تم الحد من إجراء الاجتماعات الداخلية.

يذكر أن بورصة الكويت قلصت عدد الموظفين العاملين خلال هذه الفترة والاكتفاء فقط بالعدد اللازم لتسيير الأعمال والأنشطة الأساسية وتفعيل نظام التناوب داخل الإدارات الأساسية والاستعانة بباقي الموظفين عن طريق العمل عن بعد حسب الحاجة كما أغلقت مبنى البورصة وعدم السماح بدخول المتداولين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى