مجلس الأمة

اقتراح نيابي بتسخير خط ساخن للمواطنين للتبليغ عن جرائم الرشوة وشراء الأصوات

أعلن النائب أسامة الشاهين عن تقدمه والنائب محمد الدلال باقتراح برغبة يتضمن القيام بإجراءات استثنائية لتنظيم الانتخابات البرلمانية القادمة بما يوفر الحماية للمشاركين في عملية الاقتراع  في ظل انتشار فيروس كورونا .

وقال الشاهين في تصريح بمجلس الأمة اليوم ان إجراء الانتخابات في هذا التوقيت بكل شفافية ونزاهة وفي ظل الظرف الصحي الحالي يتطلب الكثير من الحيطة والحذر، واصفاً تلك الانتخابات ب “الاستثنائية”.

وأضاف ان هذا الاقتراح برغبة مفصل ويحوي العديد من الاقتراحات التفصيلية من بينها ضرورة تعديل مادة في قانون الانتخابات تتعلق بتعديل وقت الاقتراع من الثامنة صباحا حتى الثامنة مساء، مشدداً على ضرورة مد العملية الانتخابية لساعات أطول.

وأشار إلى أنه من ضمن هذه التعديلات وجود أربع مدارس في كل منطقه بدلا من مدرستين بالإضافة الى زيادة عدد اللجان الفرعية للاقتراع من عشرة لجان الي عشرين لجنة.

وأكد ضرورة مشاركة وزارة الاعلام بمساحة اعلانية أكبر للمرشحين وتقنينها وتعميمها لفترات أكبر عبر تلفزيون الكويت والاذاعة والقنوات الخاصة لان الناخب في هذه العملية لن يعتمد على الدواوين والندوات الجماهيرية حتى يكون اطلاع الناخبين والناخبات أكبر.

ولفت إلى أن من بين النقاط التي تضمنها الاقتراح تشكيل فرق ميدانية من جمعية الشفافية وهيئة مكافحة الفساد ووزارة الداخلية لضبط العملية الانتخابية وضبط حالات الجرائم الانتخابية وتسخير خط ساخن وميسر للمواطنين للتبليغ عن جرائم الرشوة وشراء الأصوات وغيرها.

وشدد على ضرورة ان يكون هناك الزامية بوجود مندوبين للمرشحين في اللجان الفرعية، حيث لوحظ في العملية الانتخابية السابقة أن عملية الفرز تمت من دون وجود بعض المندوبين.

وأكد الشاهين أن تلك الاقتراحات التفصيلية و التعديلات التشريعية تأتي كضمانة للتباعد الجسدي وعدم وجود تزاحم خلال اجراء الانتخابات وسلامة للعاملين والمشرفين على عملية الاقتراع والناخبين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى