محليات

رئيس الوزراء: مستعد لمواجهة أي مساءلة برلمانية

أكد سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد ، نهجه بمواجهة أي استجواب يوجه له معقبًا ” أربعة أشياء حاسبوني عليها إن حدثت إحالة الاستجواب إلى اللجنة التشريعية البرلمانية أو المحكمة الدستورية أو طلب المناقشة في جلسة سرية أو طلب أمد”. 
وقال الخالد في رده على تعقيب النائب د. عبد الكريم الكندري “جبلنا على خدمة الكويت وصعدت المنصات لمدة 40 عامًا دفاعًا عن الكويت”.

وأوضح الخالد أنه رد على كل ما جاء بالاستجوابين بوضوح، وأجاب عما أثير حول التعاقدات المباشرة والتركيبة السكانية وعودة الحياة والعجز المالي، مؤكدًا أن الكويت لديها قوة ومتانة مالية كما أن لديها خللًا اقتصاديًّا أيضًا.

وأوضح أن لجنة الجنسية درست عددًا من الحالات، وأرجعت بعض الجناسي وتم إقرار ما انتهت إليه اللجنة وانتهى الموضوع.

وأشار إلى أنه عندما تسلم “الفلاش ميموري” من الشيخ ناصر صباح الأحمد كان الأمر يتعلق بموضوع الصندوق الماليزي وأنه اتخذ الإجراءات القانونية كاملة، لكن موضوع التجسس لم يكن مطروحًا حينها وعندما وقعت عيناه عليه اتخذ جميع الإجراءات بشأنه.

وأكد أن وزارة الصحة تسجل كل إصابة بفيروس كورونا، مثمنًا جهود من يقف بالصفوف الأولى خلال الأزمة وفي ظروف صعبة.

وفي ختام مداخلته شدد الخالد على ضرورة الانتباه والتعامل الحذر مع الأزمة الصحية الفتاكة وخاصة أنها مجهولة النهاية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى