دولي

انفجار جديد وسط منطقة صناعية بإيران.. وسقوط قتيل

ذكرت “وكالة مهر” الإيرانية شبه الرسمية للأنباء، أن انفجارا وقع في مدينة شهرضا الصناعية بإقليم أصفهان في وسط إيران، السبت، مما تسبب في مقتل أحد العمال.

وقالت الوكالة إن حريقا نشب بعد الانفجار الذي يعد الأحدث في سلسلة من الحوادث المماثلة في إيران وبعضها كان في مواقع حساسة.

ونقلت الوكالة عن مسؤول لجنة إدارة الكوارث المحلية، منصور شيشه فروش، قوله إن الحادث وقع في مدينة رازي الصناعية في مقاطعة شهرضا، وسببه “إهمال” أحد عمال التلحيم أثناء عمله في جانب من منشأة لتخزين الوقود.

وأضاف “فقد العامل حياته بسبب الانفجار والحرارة”، مشيرا الى أنه تمت السيطرة على الحريق وإخماده.

وكانت إيران قالت مطلع أغسطس الماضي إن “حادثا” تسبب في تدمير مبنى قيد الإنشاء بالقرب من محطة نطنز للطاقة النووية، مما تسبب بأضرار جسيمة وقعت في المنشأة، إلى درجة أنها ستبطأ من تطوير وإنتاج أجهزة الطرد المركزي على المدى المتوسط.

ويضاف انفجار السبت لسلسلة حرائق وانفجارات شهدتها إيران في الأشهر الماضية، في مواقع عسكرية ومدنية في أنحاء مختلفة من إيران، كان من أبرزها انفجار في مركز صحي في طهران أواخر يونيو، أسفر عن مقتل 19 شخصا.

ويعود آخر هذه الحوادث الى الرابع من سبتمبر الحالي، حين أصيب أكثر من 200 شخص بانفجار قارورة لغاز الكلور محمولة على متن شاحنة في قرية زجيرة عليا التابعة لقضاء جرداول في محافظة إيلام بغرب الجمهورية الإسلامية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى