محليات

مسؤولو الاتحاد الأوروبي وحلف الناتو يقدمون التعازي بوفاة الأمير الراحل

تقدم كبار المسؤولين والسفراء والدبلوماسيون في كل من الاتحاد الاوروبي وحلف شمال الاطلسي (ناتو) وحكومة بلجيكا بالتعازي بوفاة سمو الامير الراحل الشيخ صباح الاحمد، طيب الله ثراه.

وادلى عدد من هؤلاء المعزين بتصريحات متفرقة لوكالة الانباء الكويتية (كونا) في بروكسل وذلك في الايام الثلاثة الماضية.

وقال مفوض الاتحاد الاوروبي للشؤون الانسانية وادارة الازمات جانيز لينارسيك ل(كونا) “تلقينا نبأ وفاة سمو الامير الراحل الشيخ صباح الاحمد بحزن كبير وسوف نتذكر عمله الذي لم يعتريه الكلل في قضايا المصالحة في المنطقة وفي خارجها”.

واتبع بقوله: “نعتز بذكراه قائدا للانسانية ونتقدم لحكومة الكويت وشعبها بتعازينا الخالصة”.

وفي تصريح مماثل ل(كونا) قال نائب الامين العام لحلف شمال الاطلسي (ناتو) ميرتشا جيوانا “أتينا لنقدم التعازي نيابة عن الامين العام لحلف (ناتو) ينس ستولتنبرغ وعن نفسي بفقد قائد عظيم”.

واضاف جيوانا ان “الامير الراحل قاد بلاده في اوقات عصيبة بالحكمة والرحمة والتصميم الثابت على احلال السلام والامن والتعاون في الخليج وفي الوطن العربي وحول العالم .. اعتقد انه انجز في حياته الطويلة المتميزة كقائد لهذا البلد العظيم العديد من الانجازات التي تبقى ذكراها”.

وأعرب عن تطلع حلف (الناتو) الى تحقيق المزيد من التقدم في شراكته مع الكويت”.

وجاء في رسالة تعزية كتبها الممثل الخاص لرئيس البرلمان الاوروبي ديفيد ساسولي “نتقدم بالاجلال لرجل الدولة العظيم الذي يحظى باحترام كبير في الكويت وفي المنطقة وخارجها”.

ووصفت الرسالة سمو الامير الراحل ب”المهندس المعماري لسياسة الكويت الخارجية المستقلة والتي تنتهج بشكل اساسي تحقيق السلام والمصالحة” مضيفة “لقد ادت قيادة الكويت دور الوساطة المهمة في المنطقة”.

وأثنت الرسالة على ما وصفته بقيادة سمو الامير الراحل المثالية وجهوده في جعل الكويت مانحا انسانيا بارزا.

وقال سفير الولايات المتحدة لدى بلجيكا رونالد غيدويتز في تصريح ل(كونا) ان سمو الامير الراحل قدم مساهمة رائعة في احلال السلام ليس فقط في منطقة الشرق الاوسط بل في مختلف انحاء العالم.

وقدم رئيس المراسم في وزارة الخارجية البلجيكية السفير اوليفيير بيل التعازي لشعب الكويت واسرة الامير الراحل الشيخ صباح الاحمد.
من جهته تقدم سفير دولة الكويت لدى بلجيكا والاتحاد الاوروبي وحلف (الناتو) جاسم البديوي بخالص التعازي لسمو امير البلاد الشيخ نواف الاحمد الصباح ولحكومة الكويت وشعبها.

واضاف السفير البديوي في تصريحه ل(كونا) “لقد كرس سمو الامير الراحل حياته ليس فقط لخدمة شعب الكويت وانما لخدمة منطقة الخليج والعالمين العربي والاسلامي وفي المجتمع الدولي”.

ورأى ان رحيل سموه سوف “يخلف فراغا كبيرا ليس فقط في الكويت بل في العالم بأسره” مستدركا بالقول “لكننا واثقون من ان سمو امير البلاد الحالي سوف يستمر على نهجه والطريق الذي وضعه للكويت”.

ولفت سفير الكويت الى التفاعل الدولي الضخم مع وفاة سمو الامير الراحل الشيخ صباح الاحمد وبالاخص التعازي التي تقدم بها كبار المسؤولين في الاتحاد الاوروبي والذين ثمنوا عاليا الدور الدولي لسمو الامير الراحل في الحفاظ على الامن والسلام في المنطقة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى