محليات

رئيس الوزراء المغربي: مواقف سمو الأمير الراحل “معروفة ومشهودة”

قال رئیس الوزراء المغربي سعد الدین العثماني إن مواقف الأمیر الراحل الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح “معروفة ومشھودة” تجاه القضایا العربیة والإسلامیة لا سیما القضیة الفلسطینیة. 

وأكد العثماني، في تصریح لـ (كونا) ، بعد تقدیمه واجب العزاء بوفاة الشیح صباح الأحمد الجابر الصباح لأعضاء سفارة الكویت في الرباط، أن للراحل أدوارًا رائدة” في التقریب بین الإخوة والدفاع عن القضایا العادلة.

 وأضاف أن الجمیع ھنا یتذكر “باستمرار حبه للمغرب وحبه للمغاربة ومواقفه القویة إلى جانب الشعب المغربي” مذكرًا بالعلاقة القویة التي ربطت الأمیر الراحل بجلالة المغفور له الملك الحسن الثاني وكذلك العاھل المغربي الملك محمد السادس. 

واعتبر أن رحیل الشیخ صباح الأحمد “حدث جلل” داعیًا المولى – تعالى – أن یجعل “البركة والخیر” في خلفه صاحب السمو أمیر البلاد الشیخ نواف الأحمد الجابر الصباح. 

ودون رئیس الحكومة المغربیة العثماني في سجل التعازي الذي افتتحته السفارة عبارات التودیع في رحیل سمو الأمیر.

 من جھته ثمن السفیر الكویتي لدى المغرب عبد اللطیف الیحیا في تصریح مماثل مستوى المشاركة الرسمیة والشعبیة المغربیة والتعزیة بوفاة سمو الأمیر الشیخ صباح الأحمد.

 وقال إن القلوب العربیة تجمع على خسارة قائد حكیم تشھد له سیرته الداعمة للشعوب العربیة وإیمانه المطلق بمبادئ الأمن والسلام، مشیرًا إلى حجم حزن الأشقاء العرب ومشاعر الألم التي برزت واضحة برحیل “فقید الكویت والعالم”. 

واستذكر الیحیا دور الأمیر الراحل على مستوى الدبلوماسیة الكویتیة طوال عقود مضت وسعیه المتواصل لترمیم العلاقات العربیة العربیة وجھوده في تقریب وجھات النظر إلى جانب ما أولاه من اھتمام بملف التعاون والعلاقات الأخویة بین الكویت والأمة العربیة. 

وأعرب عن الأمل أن تشھد المرحلة المقبلة نقلة إلى الأمام على مستوى تعزیز العلاقات الثنائیة بین الكویت والمغرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى