محليات

سابع طائرات الجسر الجوي الكويتي تصل إلى السودان محملة بـ40 طنا من المساعدات

وصلت الى مطار الخرطوم اليوم الثلاثاء سابع طائرات الجسر الجوي الكويتي الاغاثي إلى السودان عبر جمعية العون المباشر محملة بنحو 40 طنا من المساعدات.

وقال القائم باعمال السفارة الكويتية في الخرطوم عبدالكريم المجيم في تصريح لوكالة الانباء الكويتية، “وصلت الطائرة السابعة من الجسر الجوي الانساني بتوجيهات من القيادة السياسية إلى السودان للحد من تأثير كارثة السيول والفيضانات”.

واضاف ان “مزيدا من طائرات الجسر الجوي الكويتي سيصل الى السودان في الايام المقبلة”.

وبدوره قال المدير العام لجمعية العون المباشر عبد الله عبد الرحمن السميط في حديثه لـ(كونا) ان “الطائرة تحمل مساعدات غذائية وايوائية للسودان تقدر بنحو 40 طنا”.

واوضح ان هذه الطائرة تأتي في سياق توجه الكويت قيادة وحكومة وشعبا لدعم السودان الشقيق لتجاوز نكبته.

وفي السياق ذاته، قال المدير القطري لجمعية العون المباشر عبد المجيد جالي لـ(كونا) ان المساعدات التي تقدر بنحو 40 طنا ستوجه لاستكمال توزيع المساعدات بولاية (سنار) وبقية المناطق المتضررة.

اما المتحدث الرسمي باسم اللجنة العليا لادارة كارثة السيول والفيضانات بالسودان عزالدين الصافي فقد قال لـ(كونا) ان الكويت تعتبر من اكبر المساهمين في تجاوز الكارثة بعد ان ارسلت نحو 250 طنا من المساعدات.

واشار الصافي الى ان تقويم حجم الضرر في السودان متغير الا ان هناك حاجة في مجال الرعاية الصحية بنحو 132 مليون دولار لم يتم توفير سوى 15 في المئة منها.

وقال انهم سيقومون عبر اللجنة العليا للطوارئ واللجان الفرعية مع جمعية العون المباشر بايصال المساعدات إلى المناطق الاكثر تضررا معبرا عن شكره للحكومة والشعب الكويتي على الدعم والمساندة للسودان في محنته.

ومن جهته، قال مفوض العون الانساني بولاية الخرطوم مصطفى ادم لـ(كونا)، ان الدعم الكويتي فاق كل (الدعومات) المقدمة إلى السودان وهو امر ليس بغريب على دولة الكويت حكومة وشعبا باعتبارها رائدة في العمل الانساني على مستوى العالم فضلا عن الروابط الاخوية بين البلدين.

وحذرت السلطات السودانية من تداعيات الفيضانات واعلنت حالة الطوارئ في كل انحاء البلاد لمدة ثلاثة اشهر كما قررت اعتبار السودان منطقة كوارث طبيعية بعد تزايد الامطار وارتفاع النيل الى مستوى قياسي.

وتقدر مفوضية العون الانساني في السودان ان اكثر من 830 الف شخص تأثروا من جراء الامطار والفيضانات التي تسببت ايضا بوفاة اكثر من 130 شخصا واصابة 45 اخرين وانهيار نحو 164 الف منزل وتدمير مليوني هكتار من الاراضي الزراعية ونفوق 5930 ماشية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى