محليات

«الكويتية» تسلمت أول طائرتين من طراز إيرباص «A330neo»

استلمت شركة الخطوط الجوية الكويتية أول طائرتين من نوع ايرباص  A330neo واللتان أطلق عليهما “البوم” و”السنبوك”، حيث وصلتا إلى الكويت في مبنى الركاب رقم 4 قادمة من مصنع ايرباص في مدينة تولوز في فرنسا، وكان في مقدمة مستقبلي الطائرة رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية الكابتن/ علي محمد الدخان يرافقه بعض أعضاء مجلس الإدارة حيث كان على متنها الفريق الفني للشركة والمسؤول عن تسلم الطائرتين الجديدتين.

وعلى هامش استقبال الطائرتين، تقدم رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية الكابتن/ علي محمد الدخان بالشكر لشركة ايرباص على حسن التعاون المتبادل والذي يعكس عمق العلاقات بين الخطوط الجوية الكويتية وشركة ايرباص في مجال الطيران التجاري والتي تمتد إلى نحو 37 عاماً منذ عام 1983، مبيناً أن الخطوط الجوية الكويتية يسرها اليوم استلام أول طائرتين من طراز A330neo والتي أطلق عليهما “البوم” و”السنبوك”، وهما تعدان الدفعة الاولى ضمن 8 طائرات من نفس النوع  تم التعاقد عليها مع شركة ايرباص على أن يتم استلامها تباعاً على مدى 5 سنوات حسب خطة الاستلام المتفق عليها ان شاءالله من خلال العقد المبرم مع مصنع الايرباص في سبتمبر 2018، الامر الذي يشكل علامة فارقة ومهمة في مسيرة الخطوط الجوية الكويتية .

وأضاف الدخان: ” يتقدم مجلس إدارة شركة الخطوط الجوية الكويتية بخالص التهنئة للقيادة السياسية الحكيمة والشعب الكويتي الوفي بانضمام هذا النوع الجديد من الطائرات إلى أسطولنا، ونعدهم بالعمل بلا كلل أو ملل على تطوير الطائر الأزرق بما يسعدهم ويرضيهم، مضيفاً أن الكويتية ستستقبل تباعاً ثلاثة أنواع من الطائرات الحديثة من نوع أيرباص خلال السنوات القادمة  وهي A320neo و A330neo و A350neo بما يعزز الاسطول بأحدث الطائرات ليصل إلى 35 طائرة حيث كانت هذه الطائرات نتاج اتفاقات ومفاوضات فعالة قامت بها مجالس الادارات السابقة فلهم كل التحية ولعملائنا الكرام الذين وقفوا  مع شركتهم المتطورة دوماً في كل الظروف”.

وذكر الدخان: “إن إدخال طائرة A330neo في أسطول الخطوط الجوية الكويتية المتنامي سيعزز من مكانتها كشركة طيران رائدة في قطاع الطيران الإقليمي والعالمي، كون الشركة تتابع باستمرار متطلبات عملائها لتقديم أحدث وأفضل الخدمات، كما تحرص على توفير كافة سبل الراحة والأمان لركابها الاعزاء أثناء كل رحلة، إن وصول طائرة A330neo يعد استمراراً لمرحلة هامة في تطوير الخدمات المميزة والتي نقدمها لمسافرينا الاعزاء على متن رحلاتنا ، بالإضافة إلى خدمات النقل الجوي المختلفة مع الخطوط الجوية الكويتية”.

وتابع: “نحرص دائماً في الخطوط الجوية الكويتية على اقتناء أحدث أنواع الطائرات من طرازي ايرباص وبوينغ، كما أن وصول هاتين الطائرتين سيزيد من سعة تشغيل الرحلات ومضاعفة عدد الركاب الامر الذي سيعود بالمنفعة على الشركة، حيث أن الشركة تسعى جاهدة وبشكل دائم لتكون على أهبة الاستعداد لعودة فتح جميع وجهاتها المغلقة من وإلى دولة الكويت والتي كانت تشغّل إليها في السابق بعد توقف تشغيل الرحلات التجارية حول العالم جراء جائحة كورونا (كوفيد 19) واستئناف تشغيل الرحلات في الاول من أغسطس الماضي في دولة الكويت بسعة تشغيل تزيد تدريجياً حتى أغسطس 2021 وبرحلات قليلة، إذ أن أزمة (كورونا) كانت ومازالت لها بالغ الأثر على قطاع النقل الجوي التجاري بشكل خاص الامر الذي يحتاج إلى وقت ليتعافى هذا القطاع من تلك الصدمة التي أصابته”.

وبين الدخان: “أن طائرة A330neo تمنح العميل العزيز تجربة سفر مريحة وشيقة على طائرات حديثة الطراز تحتوي على تكنولوجيا فائقة ونظام ترفيهي متنوع”.واختتم الدخان تصريحه بالتأكيد على سعي الخطوط الجوية الكويتية المتواصل والمستمر على تقديم كل ما هو جديد ومتطور يواكب قطاع الطيران الجوي التجاري ويخضع للمعايير العالمية وذلك تلبية لرغبات وطموحات العملاء الكرام وتوفير أفضل الخدمات المختلفة لهم، متقدماً بجزيل الشكر ووافر الامتنان لكل من ساهم في تطوير الناقل الوطني لدولة الكويت ومشيداً أيضاً بدور العاملين بالكويتية بمختلف قطاعاتهم لما يقدمونه من جهود مبذولة وملموسة في خدمة الوطن خاصة خلال الفترة الماضية .

وتتسع طائرة A330neo بشكل مريح إلى 235 راكب، وتضم 32 مقعداً يمكن أن تتحول إلى أسرّة مستوية في درجة رجال الأعمال و203 مقعداً مريحاً في الدرجة الاقتصادية، كما توفر مقصورة شحن واسعة قادرة على استيعاب كميات كبيرة من أمتعة المسافرين. 

وتعتبر طائرة الـ A330neo جيلاً جديداً بالكامل، حيث جرى تطويرها بالاستناد إلى مواصفات عائلة A330 الأكثر شعبية وتتمتع بالتكنولوجيا الخاصة بطراز A350. كما أن الطائرة مزودة بمحركي رولز- رويس من طراز “Trent 7000″، وأجنحة جديدة بمساحة أكبر وأطراف مستوحاة من عائلة A350 XWB، لتوفر مستويات غير مسبوقة من كفاءة استهلاك الوقود أقل بنسبة 25% للمقعد الواحد من الأجيال السابقة لدى المنافسين، كما جرى تجهيز طائرة A330neo بمقصورة “إيرسبيس”، لتوفر تجربة فريدة للمسافرين بمساحة شخصية أوسع وأحدث أنظمة الترفيه والاتصال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى