محليات

جمارك الكويت: شاركت في اجتماعات الدورة الـ 137 لمنظمة الجمارك العالمية

شارك مدير عام الإدارة العامة للجمارك المستشار/ جمال الجلاوي، في اجتماعات مجلس التعاون الجمركي للدورة 137 لمنظمة الجمارك العالمية وذلك في الفترة من 10-12/12/2020 على منصة KUDO.

وتم خلال الاجتماع اعتماد تقارير اللجان لشؤون التعرفة والتجارة وبناء القدرات والنزاهة والنظام المنسق والتجارة الإلكترونية، وأمن الشحن الجوي ومناولة الجمارك للبضائع الخطرة، وكذلك تجارة الدول بشأن المختبرات الجمركية المعتمدة الإقليمية كمراكز تابعة للشبكات الدولية، وإدارة المخاطر، وتعزيز التعاون مع المنظمات الأخرى (إقليمياً ودولياً) لمكافحة الغش، وسايتس وحقوق الملكية الفكرية واستهداف الشحنات والتأكيد على إحكام الرقابة على التجارة الإلكترونية بشأن تدفق الأدوية المقلدة والمزورة عبر الحدود، وتهريب التبغ والاتجار غير المشروع.

كما تم اعتماد تقارير التعاون مع القطاع الخاص وتقليص الزمن المستغرق للإفراج والمبادئ التوجيهية الخاصة ببرامج الأثر وتدريب الكلاب، واتفاقية كيوتو المعدلة واعتماد خبراء معتمدين في تعزيز القدرات بالمناطق الحرة، وأمن وتسهيل التجارة SAFE، إضافة إلى الإجراءات المتخذة من منظمة الجمارك العالمية لمواجهة جائحة كورونا.

وناقش الاجتماع كذلك دور الجمارك في المرحلة المقبلة لتيسير العمل الجمركي، ومقترح تشكيل فرق عمل في الدول من الجهات المعنية من خلال منظمة الجمارك العالمية لوضع آليات سلامة وفعالية وصول اللقاحات عن المنافذ الحدودية والنقل الحيوي للقاحات والأدوية عبر الحدود، وأيضاً أهمية تخزين البضائع الخطرة بأمان من خلال اعتماد المنظمة التوجيهات بشأن تيسير استقبال اللقاحات، والنقل السلس لجميع السلع الأساسية ومعايير الحوكمة، والمساواة بين الجنسين والقيمة الجمركية، وقواعد المنشأ غير التفضيلية.

من جانب آخر تتقدم الإدارة العامة للجمارك بالتهنئة إلى معالي الشيخ/ أحمد بن حمد آل خليفة بمناسبة حصوله على منصب رئيس منظمة الجمارك العالمية، كما تتقدم بالتهنئة إلى السيد Konstantinos Kaiopoulos من اليونان، لحصوله على منصب مدير الشؤون التجارية والتعرفة لمنظمة الجمارك العالمية، وتتمنى لهما المزيد من التوفيق والنجاح، والعمل على النهوض بالعمل الجمركي إلى أعلى المستويات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى