محليات

سمو رئيس الوزراء: مرحلة دقيقة.. وعزم على تنفيذ التوجيهات السامية

عقد مجلس الوزراء اجتماعا بعد ظهر اليوم في قصر السيف برئاسة سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء بعد أداء القسم الدستوري أمام حضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه في قصر بيان وقد صرح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس خالد ناصر الصالح بما يلي:

افتتح سمو رئيس مجلس الوزراء الاجتماع بكلمة رحب فيها بالوزراء معربا فيها عن تقديره لقبولهم المشاركة في تحمل مسؤولية العمل الوزاري في هذه المرحلة الهامة والدقيقة ومتمنيا لهم النجاح والتوفيق للعمل بكل عزم وجهد لتنفيذ التوجيهات السامية لحضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه وتحقيق كل ما من شأنه مصلحة الوطن والمواطنين.كما عبر عن شكره وتقديره لإخوانه الوزراء الذين شاركوا في حمل المسؤولية الوزارية في الفترة الماضية وبذلوا قصارى جهدهم في سبيل دولة الكويت في ظروف استثنائية عصيبة متمنيا لهم دوام التوفيق والسداد في خدمة الكويت من مختلف المواقع.


وقد رد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس خالد الصالح على كلمة سمو رئيس مجلس الوزراء بكلمة عبر فيها باسمه وباسم اخته وإخوانه الوزراء عن تقديره للثقة الغالية التي أولاها إياهم حضرة صاحب السمو الأمير وسمو ولي العهد حفظهما الله ورعاهما وسمو رئيس مجلس الوزراء واعدين بالحرص على بذل قصارى الجهد لتكريس العمل الجاد لتحقيق الغايات الوطنية وطموحات المواطنين ولكل ما فيه تحقيق رفعة الوطن العزيز.
ومن جانب آخر استمع مجلس الوزراء إلى شرح قدمه وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل حمود الصباح حول آخر مستجدات جائحة كورونا على المستويين العالمي والإقليمي وتطورات الوضع الصحي في البلاد والذي يشهد من واقع الإحصاءات تراجعا واضحا في أعداد الإصابات والوفيات ومن يتلقى العلاج في العناية المركزة وازدياد حالات الشفاء ولله الحمد كما أحاط المجلس علما بالجهود المبذولة لبدء حملة التطعيم ضد فيروس كورونا في دولة الكويت خاصة بعد ترخيص استخدام للقاح (فايزر ـ بيونتك) المضاد لكورونا (كوفيد 19).


وقد عبر مجلس الوزراء عن بالغ ارتياحه لهذه المؤشرات الإيجابية التي تؤكد على أن الجهود الجبارة المبذولة من قبل وزارة الصحة والإجراءات الحازمة التي تم اتخاذها لمواجهة الوباء بالإضافة إلى التعاون الذي أبداه المواطنون والمقيمون الذي أسفر عن محاصرة الوباء والحد من أسباب انتشاره مؤكدا على ضرورة عدم التهاون في الالتزام بالاشتراطات الصحية سائلا المولى عز وجل أن يحفظ الكويت ومن يعيش على أرضها من كل سوء.

ثم بحث مجلس الوزراء الشؤون السياسية وآخر المستجدات الراهنة على الساحتين العربية والدولية وبهذا الصدد عبر مجلس الوزراء عن خالص التهاني والتبريكات لصاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ـ ملك مملكة البحرين الشقيقة وللشعب البحريني الشقيق بمناسبة قرب حلول ذكرى اليوم الوطني للمملكة البحرينية الشقيقة منوها بما تحققه من إنجازات مميزة على أرض المملكة ومتمنيا للمملكة الشقيقة مزيدا من التقدم والازدهار والرخاء في ظل قيادته الحكيمة.
كما أشاد مجلس الوزراء بالجهود المقدرة التي بذلتها المملكة العربية السعودية الشقيقة لاستكمال الترتيبات المتعلقة بتطبيق الية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض الموقع بين الحكومة اليمنية والمجلس ‏الانتقالي الجنوبي ورحب المجلس باستيفاء الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض والتوافق على إعلان تشكيل الحكومة اليمنية معربا عن الأمل بأن تهيئ هذه الخطوة الأجواء لتمارس الحكومة اليمنية أعمالها سعيا لتحقيق تطلعات الشعب اليمني الشقيق والبدء بتنفيذ برامج التنمية في المناطق المحررة والدفع بجهود إنهاء الأزمة اليمنية ودعم مساعي الأمم المتحدة وصولا إلى الحل السياسي المنشود وفق الآليات الثلاث المتفق عليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى