محليات

‏وزير الصحة: فتح الحدود على طاولة مجلس الوزراء غدا

قال وزير الصحة الدكتور باسل الصباح إن اليوم هو بداية الحملة الأساسية للتطعيم ضد فيروس كورونا لكل من سجل عبر النظام الإلكتروني بعد الحملة التوعوية الرمزية التي بدأت يوم الخميس الماضي.

وأضاف في تصريح على هامش تفقده سير عملية التطعيم في مبنى رقم 5 بأرض المعارض صباح اليوم، «اليوم نعطي الأولوية لرجال الخطوط الأمامية من منتسبي وزارة الصحة كونهم الجيش الذي يواجه الوباء»، معربا عن سعادته بالإقبال الكبير الذي شهده اليوم ومنذ السابعة صباحا.

ولفت الوزير الى انه «من الطبيعي وجود من يتردد في أخذ اللقاح كونه جديدا لكن عملية تصنيع اللقاحات هي عملية قديمة، لافتا إلى أن مشاكل المرض أكبر من عملية اللقاح».


وتابع: «أكثر من 3 ملايين شخص قد تلقوا التطعيم حول العالم ولم نسمع بأي ملاحظات سوى من بعض من يشتكون من حساسية مفرطة بأجسامهم، موضحا أنه لو قارنا نسبة هؤلاء في الطعوم القديمة فإن النسبة قليلة، فالطعوم ليست مختلفة عن بقية الأدوية».


وأكد أن مركز التطعيم مجهز بغرف حوادث متقدمة جدا تشبه غرف العناية للتعامل مع أي حادث من الممكن حدوثه لا قدر الله، ولم نشهد حتى الآن أي مضاعفات أو أي مشاكل بسبب الطعوم.

واكد على ان الوضع الوبائي مستقر، وفتح الحدود على طاولة مجلس الوزراء غدا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى