محليات

وزير التربية: تأهيل القيادات الوظيفية والإشرافية لخلق صف ثان

أكد وزير التربية ووزير التعليم العالي د. علي  المضف اهمية وجود صف ثان من التربويين المؤهلين لتولي مهام الإشراف، وتأهيل كوادر
إدارية وتعليمية لديها القدرة والكفاءة لمتابعة ومواصلة المسيرة بنجاح، منوها الى ان التربية كانت ومازالت حريصة في اتخاذ خطوات جادة تهدف إلى تعزيز خطط التنمية والتطوير وتأهيل القيادات الوظيفية والإشرافية.

وقال المضف خلال حضوره حفل تكريم خريجي الدفعة الثانية عشر من أكاديمية إعداد القادة التابعة لجمعية المعلمين الكويتية اليوم الاول، هناك خطط مرسومة وبرامج معتمدة بما ينسجم مع السياسات الرامية للنهوض والارتقاء بمسيرتنا التربوية والتعليمية، ولتحقيق أهدافها المنشودة ومن أجل سد الشواغر بكوادر مؤهلة علمية ومهنية ووتتميز بالكفاءة والمعرفة والخبرة، لافتا الى ان التغيير سنة الحياة، ومن الفطنة الحرص على تواصل الأجيال واستثمار الخبرات والتجارب والإنجازات المتراكمة منوها الى ان جمعية المعلمين تعد رافداً وشريكاً أساسياً يساهم في دعم العملية التعليمية وتلعب دورا بارزا في دعم المنظومة التربوية.

واضاف ان الدورات التدريبية التي تقيمها الجمعية بالتعاون مع مركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر في جامعة الكويت لها مردود إيجابي على الإدارة التربوية ونتمني منهما الاستمرار والتوسع فيها.

وتابع المضف قائلاً “يسرني أن أرسل من هذا المكان باقة شكر وعرفان وتقدير إلى المعلمين والمعلمات وجميع منتسبي وزارة التربية على تحملهم المسؤولية وجهودهم المضنية المبذولة خلال جائحة كورونا كما أجدد التهنئة للخريجين ولجمعية المعلمين الكويتية ولأكاديمية إعداد القادة ولكل كوادر الأكاديمية ومحاضريها ولمركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر في جامعة الكويت.
فخر واعتزاز

من جانبه رحب رئيس مجلس ادارة جمعية المعلمين مطيع العجمي في كلمة له بالحضور وخريجي الدفعة الثانية عشر من أكاديمية إعداد القادة مشيراً الى ان  ما يدعو إلى الفخر والاعتزاز الرعاية الكريمة لوزير التربية ووزير التعليم العالي وهذه النخبة الطموحة من خريجي الأكاديمية، والذين وضعوا في اعتبارهم بان يكون لهم من القدرات المهنية والتربوية ما يؤلهم للقيادة ، وبما يساهم في تحقيق طموحاتها وتطلعاتها المشروعة  والمكتسبة.

واضاف العجمي لقد واصلت الأكاديمية تميزها هذا العام، من خلال دوراتها وفعالياتها الهادفة والثرية ، وبمشاركة نخبة من المحاضرين والاختصاصيين ، رغم التحديات والصعوبات في ظل القرارات والإجراءات الوقائية التي تم اتخاذها من قبل مجلس الوزراء لمواجهة انتشار جائحة فايروس كرورنا والعمل على استكمال الفصل الدراسي الثاني للأكاديمية من خلال ONLINE بالتعاون مع مركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر بجامعة الكويت، منوهاً الى ان الدور الذي تلعبه الأكاديمية، يأتي في إطار الخطوات الرائدة التي تسير عليها الجمعية، بما يتوافق مع رسالتها ودورها ومكانتها , وسعيها الدائم إلى تعزيز مسيرة التطوير والتنمية المهنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى