صحة

الجامعة العربية تؤكد دعمها للحكومة اليمنية الجديدة

اكدت جامعة الدول العربية اليوم الاثنين دعمها الكامل للحكومة اليمنية الجديدة التي جاءت على خلفية (اتفاق الرياض) بين المجلس الانتقالي والحكومة الشرعية برعاية المملكة العربية السعودية.


وقالت الجامعة في بيان ان ذلك جاء خلال مباحثات اجراها الامين العام للجامعة احمد ابو الغيط مساء امس الاحد مع وزير الخارجية اليمني الدكتور احمد بن مبارك حول آخر مستجدات الوضع اليمني في ظل استقرار حكومة الكفاءات السياسية ومباشرتها لسلطتها في عدن وذلك عبر تقنية الاتصال المرئي.


واضافت ان ابو الغيط شدد على ان “تشكيل حكومة الكفاءات يعد خطوة مهمة على طريق توحيد جبهة الشرعية في مواجهة الحوثيين” مؤكدا اهمية العمل بشكل حثيث على استعادة ثقة الشعب اليمني وتحسين مستوى المعيشة ومواجهة الوضع الانساني الصعب الذي تعاني منه البلاد.


واشارت الى ان ابو الغيط اكد دعم العملية السياسية التي يقودها المبعوث الخاص للامين العام للامم المتحدة الى اليمن مارتن غريفيث من اجل التوصل الى “اعلان مشترك” يكون نقطة بداية في بناء الثقة والتمهيد للحل السياسي على اساس القرارات الاممية ومخرجات الحوار الوطني الشامل ومقررات (المبادرة الخليجية) وآليتها التنفيذية.


كما اكد ابو الغيط ادانة الجامعة لمحاولات الحوثيين ترويع الحكومة ومسؤوليها عبر الاعمال الارهابية على غرار التفجيرات التي شهدها مطار عدن في يوم وصول الحكومة الجديدة الى عدن.


وجدد ابو الغيط ايضا التأكيد على استعداد الامانة العامة للجامعة العربية وهيئات منظومة العمل العربي المختلفة ووكالاتها المتخصصة التعاون بشكل كامل مع كافة الجهود التي تقوم بها الحكومة من اجل النهوض بالمؤسسات اليمنية وتحسين معيشة المواطنين.


ومن جانبه اطلع وزير الخارجية اليمني ابو الغيط على التطورات اليمنية عبر عرض مفصل للصعوبات التي تواجه الحكومة الحالية وخططها للعمل من اجل استقرار الوضع ومواجهة التهديدات التي تشكلها ميلشيات الحوثيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى